هاشتاغ “ترحيل سمير صفير” يتصدر الترند في السعودية بسبب تواجده بالمملكة


أثار الملحن اللبناني سمير صفير موجة من الجدل في السعودية بسبب تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد في المملكة.

وعبّر الكثير من الناشطين السعوديين عن غضبهم بسبب ذلك مطلقين “هاشتاغ” “طرد سمير صفير”. وأتى هذا على خلفية اتّهامه بالإساءة في وقت سابق الى المملكة. وفي هذا السياق استعادوا تصريحات لصفير تحدّث فيها عن أن السعودية تصدّر الإرهاب.

وطالب الكثيرون بمحاسبة مدير مكتب وزير الإعلام وليد بافقية الذي وجّه الدعوة لصفير للمجيء الى السعودية حيث تم تكريمه. كما اعتبروا أن للمواطن السعودي الأولوية في ما يتعلق بتلقّي اللقاح. ومما جاء في التعليقات: “سمير صفير عديم الكرامة يوصف دولتنا بالارهابية ويتلقى لقاح كورونا مجاناً في الممكلة صدق إنكم شعوب طارئة وتبيعون نفسكم عشان الفلوس” و”إذا كانت تسيء للمملكة وشعبها وحكامها تجي عندنا ليش؟”.

وأعاد صفير نشر الفيديو الذي سُجّل أثناء تلقيه اللقاح وأرفقه بتغريدة جاء فيها: “فقط للتوضيح اللقاح هو فايزر بيونتيك”. كما أردف في تغريدة أخرى: “على فكرة أنا مقيم”.

وأوضحت وزارة الصحة السعودية الملابسات من خلال بيان أصدرته وأشارت فيه إلى أن الشخص الذي تلقّى اللقاح مقيم في السعودية بشكل نظامي وبكفالة إحدى الشركات الخاصة وضمن الفئات العمرية المشمولة باللقاح لهذه المرحلة. وتابعت أنّ “التوجيهات تؤكد تقديم اللقاح للمواطنين والمقيمين ممن تشملهم المرحلة التي تحدّدها وزارة الصحة”.


Beirutcom.net