نشر في 20-11-2020 الساعة 22:24

كشفت الفنانة منى زكى وابنتها لي لي أحمد حلمي كيفية التعامل مع المتنمرين والتعليقات المسيئة والمستفزة عبر السوشيال ميديا، وذلك من خلال مشاركتهما فى حملة “حاسبوا على كلامكم”، بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة والمجلس القومي للطفولة والأمومة واليونيسف.

وقالت منى زكي في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها الرسمي على إنستجرام: “أنا حضرت بداية السوشيال ميديا.. الناس  بتتواصل مع بعض وبيشاركوا بعض آراهم وأفراحهم وأحزانهم ومكنش السوشيال ميديا موجودة عشان الناس تضايق بعض أو تعيش في رعب.. ده بنسميه كلنا (التنمر الإلكترونى) وللأسف بقى موجود جدا”، مشيرة إلى طريقة تعاملها مع التعليقات المسيئة والمتنمرة عبر حساباتها على السوشيال ميديا.

وأضافت: “لازم الواحد يفكر 100 ألف مرة قبل ما يكتب حاجه ويفكر هي هتضايق الناس إزاي”، فيما تحدثت ابنتها لي لي أحمد حلمي في الفيديو عن كيفية حجب التعليقات المسيئة على حسابات السوشيال ميديا.

وكتبت النجمة منى زكي على إنستجرام تعليقا على الفيديو: “‎حاسبوا على كلامكم.. ‎زي ما بعلّم أولادي حاجات كتير أعرفها عن الحياة بتعلم منهم كل يوم وبستفيد من تجربتهم مع السوشيال ميديا.. طول ما فيه حوار مفتوح بيننا وبين أولادنا نقدر نطمن إنهم في أمان. أنا ضد التنمر”.

وتشارك النجمة منى زكي، وابنتها لي لي أحمد حلمي، في حملة “حاسبوا على كلامكم”، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة والمجلس القومي للطفولة والأمومة واليونيسف، وهي حملة توعوية جديدة لمعالجة ظاهرة التنمر على الإنترنت، ودعوة للمجتمع لاستخدام المنصات الاجتماعية بشكل إيجابي، تتضمن أدوات لمكافحة التنمر وموارد دعم لتمكين المستخدمين وحمايتهم من التنمر على الإنترنت.


أحدث تعديل 20-11-2020 الساعة 22:24