نشر في 14-11-2020 الساعة 17:22

بعد ساعات قليلة من إعلانها الانفصال عن زوجها النجم تامر حسني، قامت مصممة الأزياء بسمة بوسيل، بإلغاء متابعته على حسابها الرسمي بـ”إنستغرام”، في حين ظل تامر يتابعها.

والملفت أن قرار بوسيل المتسرع إنتشر بشكل واسع بين المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي وأثار صدمة لدى الجمهور، إلا أن ما فعلته الفنانة المغربية جليلة هو الأغرب، حيث نشرت مقطع فيديو من داخل سيارتها وبدت فيه بغاية السعادة وتزغرد بطريقة هستيرية وترقص على أغنية “بشرة خير” للنجم حسين الجسمي. وأكدت انها في غاية السعادة بعد سماعها خبر سعيد.

وأرجع العديد من المتابعين الأمر الى خبر انفصال بوسيل وتامر، لا سيما وأن الخلاف لا يزال قائماً بينهما بعد إتهام جليلة لبسمة بـ”خطف” تامر منها رغم انهما كانا على علاقة حب.

ونشرت مقطع جليلة الراقص وعلقت عليه: “جليله اتزغرط وسعيدة بخبر طلاق تامر حسني وبسمه بوسيل قلت لكم زغرطي يا انشراح . . كاهي انشراح وصلت”.


أحدث تعديل 14-11-2020 الساعة 17:24