نشر في 14-11-2020 الساعة 16:45

بعد أكثر من عقدين على وفاتها، أصبح دخول الأميرة ديانا المشؤوم إلى العائلة المالكة البريطانية هو محور أحداث الموسم الرابع والجديد من المسلسل التلفزيوني الناجح “ذا كراون”، المذاع على منصة “نيتفلكس” الرقمية.

وتجسد دور الأميرة ديانا، الممثلة الصاعدة، إيما كورين، التي لم تكن معروفة قبل مشاركتها في “ذا كراون”، والتي انغمست في التفاصيل الصغيرة لشخصية ديانا، مثل تقليد صوتها الناعم ونظرتها الخجولة، بحسب وكالة “فرانس برس”.

لكن اعترفت كورين البالغة من العمر 24 عاما في مقابلة مع صحيفة “صنداي تايمز” بأنها شعرت بـ”قدر هائل من الضغط” لتقديم دور الأمير ديانا، في الموسم الجديد من المسلسل الذي يبدأ عرضه يوم الأحد 15 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري على “نيتفلكس”.

وتظهر الأميرة ديانا في أحداث الموسم الرابع من “ذا كراون” على أنها مراهقة ساذجة تعاني من الوحدة سريعا بعد خطبتها من الأمير البريطاني تشارلز، وتمارس هواية التزلج حول قصر باكنغهام لقتل الفراغ.

أما الأمير تشارلز فقد صوّره المسلسل في المواسم السابقة بأنه فتى حساس ومُساء فهمه، ولكن في الموسم الجديد وبعد زواجه من ديانا يظهر على أنه بارد وغير مخلص، ويشكو لعشيقته وقتها كاميلا باركر من أنها “ضعيفة وهشة جدا”.

وكانت الأميرة ديانا تبلغ العشرين من عمرها عندما تزوجت من الأمير تشارلز في عام 1981، والذي كان يبلغ من العمر وقتها 32 عاما.

ولقيت ديانا مصرعها في حادث سيارة في باريس عام 1997، وتزوج طليقها الأمير تشارلز بعد ذلك من كاميلا باركر بولز في عام 2005.

وتلعب الممثلة الأمريكية، جيليان أندرسون، بطلة مسلسل الخيال العلمي الشهير “ذا إكس فايلز”، في الموسم الرابع من مسلسل “ذا كراون” دور رئيسة وزراء بريطانيا، مارغريت تاتشر، في جزء تهيمن عليه الأدوار النسائية القوية.

وحقق مسلسل “ذا كراون” نجاحا نقديا وشعبيا واسعا، إذ تم بثه لأول مرة في عام 2016 وفاز بالعديد من الجوائز، بما في ذلك 3 جوائز “غولدن غلوب” و10 جوائز “إيمي” التلفزيونية.

وقال تيد ساراندوس، الرئيس التنفيذي المشترك ومدير المحتوى في “نيتفلكس” في شهر يناير/ كانون الثاني 2020 إن 73 مليون شخص شاهدوا حلقة واحدة على الأقل من المسلسل.


أحدث تعديل 14-11-2020 الساعة 16:45