نشر في 09-11-2020 الساعة 21:31

أطلّت عازفة الغيتار جوي زهار  joy zahar  منذ أيام خلال برنامج “صباح اليوم” عبر قناة “الجديد” ضمن فقرة “اسمع مني”  تحدثت خلالها عن أغنيتها الأخيرة التي أصدرتها قبل انفجار بيروت بعنوان  “No Matter What” وعن جديدها الفني المقبل.

ورداً على سؤال، ان كانت أغنية “No Matter What” تحد لها قالت جوي: “هي بمثابة تحد للمرأة بشكل عام، وأن تخوض هكذا مشوار لا يعتبر سهلًا، ومنذ سنة انطلقت منفردة في هذا الطريق، وكليب الأغنية كان قد صدر قبل انفجار بيروت بأيام”.

وتابعت جوي: “أرفض الاستسلام أو أن يعيدني أي أمر إلى الوراء، والانفجار  أضرّ بكل اللبنانيين على حد سواء، وعلينا أن نكمل طريقنا مهما حصل”.

وهل تعتبر جوي نفسها امراة متمردة قالت: “أنا جريئة ولست متمردة وأنفذ ما يخطر برأسي”.وعن فرقة “Iklil” التي كانت قد أنشأتها جوي مع عدد من الفتيات أشارت الى أن هذه الفرقة انتهت واستمرت لحوالي 5 سنوات، ولكن شاءت الظروف أن تسير كل واحدة منهن في طريق مختلف عن الأخرى، بالرغم من كل النجاحات التي حققتها الفرقة من حفلات داخل لبنان وخارجه.وعن عملها فترة 5 سنوات مع السوبر ستار راغب علامة وصفت جوي التجربة بالمهمة وأضافت لها الكثير، واقدر جداً ما قدمه لي راغب.

ورأت جوي أنها لا تخاف من السير في هذا الطريق لوحدها، بل ما يخيفها هو عدم التجربة، موجهة نصيحة لكل أمرأة بأن لا يوقفها أي شيء عن شغفها، لأن السعادة والنجاح يأتيان لوحدهما والموسيقى الجميلة ستحبها كل الأجيال، خصوصاً في حال لم تكن الموسيقى صاخبة .

وبالاضافة الى العزف لفتت جوي إلى انها “تقوم بانتاج  الأغنيات التي تطرحها، وهذا العام استغلته بالموسيقى، ونظرت الى “كورونا” بطريقة ايجابية واشتغلت على نفسها من كل النواحي.

ورفضت جوي خلال المقابلة ذكر الفنان العربي والعالمي الذي كان من الممكن أن يحصل تعاون بينهما على صعيد الموسيقى، معزية عدم التعاون الى الظروف التي طرأت على الساحة الفنية بعد تفشي فيروس كورونا.

وكشفت جوي عن طرحها لأغنيتين قريبًا واحدة منهن ستكون بعنوان “دنيا” تمّ العمل عليها بكل احساس كونها استعدت لها بعد “انفجار بيروت” وبعد أن خسرت شخص عزيز عليها من عائلتها على حد تعبيرها.


أحدث تعديل 09-11-2020 الساعة 21:31