نشر في 06-11-2020 الساعة 19:48

أعلن لاعب كرة السلة “لامار أودوم” عن خططه للزواج في نوفمبر من عام 2021 من خطيبته سابرينا بار.

ولكن سابرينا فاجأت متابعينها عبر حسابها الخاص على “انستغرام” يوم أمس الأربعاء عندما كشفت أنها وخطيبها لامار أودوم البالغ من العمر 40 عاماً قد انفصلا.

وشاركت سابرينا منشور كتبت فيه أنها لم تعد مخطوبة لأودوم فقالت: “تعلمون انني صادقة وشفافة لذا يجب أن أكون أول من أعلمكم بهذا الخبر أنني لم أعد مخطوبة للامار”.

ووصفته بانه قرار صعب لكنه في مصلحة اطفالها، وتابعت: “لدى لامار بعض الأشياء التي يتعين عليه وحده العمل بها من خلاله وأنا أحبه كثيراً لكنني لم أعد قادرة على أن أكون بجانبهبينما هو يسعى للحصول على المساعدة التي يحتاجها بشدة”.

واختتمت سابرينا قائلة: “أتمنى له كل التوفيق”، ويبدو واضحاً أن لامار شوهد لاخر مرة في صور على حساب خطيبته في أواخر شهر يوليو ولكنه تغيب بشكل واضح منذ ذلك الحين.


أحدث تعديل 06-11-2020 الساعة 19:48