نشر في 02-11-2020 الساعة 13:57

أكدت الممثلة الأمريكية شانين دوهيرتي، أنها لا تتفق مع معظم الناس الذين يرون أن الإصابة بالسرطان بمثابة حكم بالإعدام، منوهة بأنها استمرت في العمل بالتمثيل رغم معرفتها بتطور حالتها.

وكانت نجمة مسلسل «بيفرلي هيلز 90120» قد أعلنت إصابتها بسرطان الثدي عام 2015، وما زالت تتلقى علاجاً منه، بحسب موقع «ياهو انترتينمنت».

وقالت دوهيرتي في مقابلة مع زميلتها سارة ميشيل جيلار، إن البعض ينظر إليها على أنها امرأة ميتة تتحرك، وينبغي أن يودعونها قبل الرحيل، مشيرة إلى أنها مصرّة على الحركة والعمل والحياة حتى آخر ثانية في عمرها، وتود أن تبث رسالة أمل لمعجبيها في كل مكان.

وذكرت نجمة «المسحورات» أنها ما زالت تشعر بالقوة والصحة والسعادة، وتقدر كل مَن يسأل عن صحتها، من دون تخمين أو توقعات، ومن الممكن أن تعيش حياة أطول من بعض الأصحاء الآن.

وأوضحت شانين دوهيرتي أنها تقدر مشاعر زميلاتها مثل سارة ميشيل جيلار لأنها كانت دوماً خالية من الغيرة والتهديد والحسد، بل كن يشجعن بعضهن في التمثيل والحياة.


أحدث تعديل 02-11-2020 الساعة 14:22