نشر في 30-09-2020 الساعة 10:56

توفيت المغنية الأسترالية الشهيرة هيلين ريدى في مدينة “لوس أنجلوس” عن عمر يناهز 78 عامًا بعد معاناة خمسة أعوام مع “الخرف”.

وذكرت قناة “فرانس 24” الإخبارية اليوم الأربعاء، أن “ريدي” ولدت في 25 أكتوبر 1941 في مدينة “ملبورن” الأسترالية وتزوجت 3 مرات ولديها طفلان واكتسبت شهرة دولية عام 1971 بأغنيتها “أنا امرأة” والتي أصبحت صرخة حاشدة لحركة تحرير المرأة.

أعلنت تريسي دونات ابنة هيلين وابنها جوردان سومرز وفاة والدتهما في بيان صدر على صفحتها على فيسبوك.

وبدأ البيان: “ببالغ الحزن نعلن وفاة والدتنا الحبيبة هيلين ريدي ظهر يوم 29 سبتمبر 2020 في لوس أنجلوس”. وتابعت تريسي وجوردان في وصف والدتهما الراحلة بأنها “امرأة رائعة”. “لقد كانت أمًا وجدة رائعة وامرأة رائعة حقًا. “قلوبنا محطمة. لكننا نشعر بالارتياح لمعرفة أن صوتها سوف يستمر إلى الأبد”.

“اقرأ كلمات الأغنية. الأغنية التي كتبتها وقدمت أداءً رائعًا. هيلين ريدي” أنا امرأة “Women’s March LA 2017 .


أحدث تعديل 30-09-2020 الساعة 10:56