نشر في 24-09-2020 الساعة 23:44

طمأنت المطربة الأمريكية كاردي بي معجبيها عبر إنستغرام، وقالت إنها بصحة جيدة وحالة معنوية مرتفعة رغم طلبها الطلاق الذي عزته إلى أنها تعبت من الجدال في حياتها الزوجية.

وكتبت مغنية الراب (27 عاماً): «أريد أن أخبركم جميعاً أنني لم أذرف دمعة واحدة على الزواج».

وأضافت أنها تعبت من الشجار والجدال اليومي مع زوجها المطرب أوفسيت (28 عاماً)، ولم يكن سبب طلبها الطلاق خيانة زوجها لها في الماضي.

وقالت: «هذا الرجل كانت تنتابه نوبات جنون، تلتقطها وسائل الإعلام وتعلق عليها، كنت أبكي باستمرار، واكتشفت أن الحزن يلازمني دوماً، لأنني لا أحب الحياة في مثل هذه الأجواء التعيسة البائسة، أما الآن بعد أن طلبت الطلاق، لم أذرف دمعة واحدة، تريدون أن تعرفوا لماذا؟، لم يكن ذلك بسبب الخيانة، لم أعد أطيق الحياة مع زوجي السابق، ولا يوجد شيء يجبرني على أن أعيش معه بعد الآن».

وأوضحت أن الأشياء السلبية تراكمت على مدار 4 أعوام من الزواج شهدت مولد ابنتها كالشر «عامان»، وكل ما تريده الآن أن تشارك في رعاية ابنتها مناصفة مع أبيها أوفسيت.

وأكد صديق مقرب أنه لا مجال هذه المرة لعودة المياه إلى مجاريها بين الزوجين، بعد أن انفصلا من قبل في ديسمبر 2018 بسبب اتهامها له بالخيانة، ولكنهما عادا بعد أشهر قليلة.


أحدث تعديل 24-09-2020 الساعة 23:44