نشر في 11-09-2020 الساعة 17:57

عشيّة مرور أربعين يوماً على فاجعة مرفأ بيروت، التي هزّت لبنان وضربت قلب بيروت النابض، تُنظّم مجموعة من المواطنين أمسية “#بيروت_تِنذَكَر” كي لا ننسى ضحايا وجرحى ومفقودي الإنفجار، ولتُشكّل الأمسية رسالة إيمان وأمل ينبعثان من تحت رماد المرفأ نحو لبنان الجديد الذي ينتظره اللبنانيّون.

فقد تم تأجيل الامسية الى يوم السبت 19 ايلول المقبل بسبب حريق المرفأ حسبما ورد ببيان موقع المؤسسة اللبنانية للارسال.

وتتضمّن الامسية مزيجاً من الأعمال الموسيقيّة اللبنانية والعالميّة، يُرافقها صورٌ وفيديوهات وشهَادات، بمشاركة كورال (250 مُنشداً) من الجامعة الأنطونيّة، جامعة سيّدة اللويزة، جوقة الفيحاء، جوقة المبرات، وأوركسترا مؤّلفة من 30 عازف موسيقيّ، وإطلالة للمطربة فاديا طنب الحاج، الممثّل رفعت طربيه، الفنان عمر الرحباني، الفنانة تانيا صالح، الملحن زاد ديراني، وشَهادات الملحن غبريال يارد، العازف عبد الرحمن الباشا، الكاتب والمخرج المسرحي وجدي معوض والأديب أمين معلوف. السينوغرافيا والتصميم الفني لجان لوي مانغي، والإخراج لباسم كريستو.

الأمسية ستُنتجها تلفزيونيّاً قناة الـ”LBCI” وستُعرض على القنوات اللبنانية “LBCI”، “الجديد”، “NBN”، “OTV”، “تلفزيون لبنان”، و”المستقبل”، كما ستُبث عبر موقع الـ”LBCI” الإلكتروني ومنصات التواصل الإجتماعي الخاصة بالـ”LBCI”.

“#بيروت_تِنذَكَر” تُقدم تحية إجلال وتضامن من اللبنانيين في كل منزل ومنطقة لبنانية مع ضحايا إنفجار المرفأ، عبر إضاءة الشموع على شرفات منازلهم.


أحدث تعديل 11-09-2020 الساعة 17:57