نشر في 01-09-2020 الساعة 14:55

نفى مغنى الراب الأمريكي كاني ويست المزاعم بشأن تلقيه رشوة من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والحزب الجمهوري.

وقال كاني خلال لقاء له مع المذيع ومغني الراب نيك كانون، أمس الاثنين، إنه بالفعل أكثر ثراء من دونالد ترامب، مصر على أنه جاد في سعيه للفوز بمنصب الرئاسة.

وأشار إلى أنه ليس لديه ما يكسبه، ولا يمكن لأحد أن يدفع له مالا لأنه ثري، مؤكدا أنه لم يتقاض أي أموال لإلهاء الناخبين حتى يفوز ترامب بولاية ثانية في البيت الأبيض.

وقال كاني ويست إنه يبذل قصارى جهده لنفي شائعات أنه مجرد دمية لدى الحزب الجمهوري.


أحدث تعديل 01-09-2020 الساعة 14:55