نشر في 24-08-2020 الساعة 16:13

بعدما قررت الابتعاد عن السوشيال ميديا لفترة مؤقتة، عادت الفنانة اللبنانية كارول سماحة لتستأنف التغريد عبر حسابها على تويتر، وكشفت عن قلقها من التحريض الإعلامي كاتبة عبر حسابها في تويتر:”التحريض اللي عم نشوفو على بعض التلفزيونات في لبنان مُقلق وخطير جداً. ذكّروني بنفس الأسلوب اللي استُعمل سنة 1990″.

كما أعادت كارول سماحة تغريدة للإعلاميّة يمنى شري جاء فيها “عم ينعرض عليي المال لنشر مقال بـ٣٢٠٠ دولار بالشهر”، مُرفقاً برسالة ورد فيها عبارة “800 دولار في الأسبوع، هل أنت مهتم؟”.

وعلّقت كارول سماحة بالقول “تقريباً صاروا معروفين مين من الإعلاميين والإعلاميات اللي عم يقبضوا حق البوست! طريقة الكتابة التحريضيّة وأيضاً بث الشائعات المبرمجة والمركزة عم يفضحن واحد ورا التانية”.

وختمت سماحة تغريدتها بهااشتاغ “خائنون من بلادي” و”الاعلام رسالة وليس مكب زبالة”.

وفي رد اخر على الاعلامية كارين سلامة كتبت سماحة:” كلامك بالصميم @SalamehCarine من شوي قلتها سيناريو ١٩٩٠ عم يتكرر للأسف اليوم! واللغة اللي عم يستعملها الإعلام ورواد مواقع التواصل الإجتماعي:لغة تحريض،استفزاز وحقد! معك حق! ما في محبة…للأسف الشعب اللبناني وخاصة المسيحيين في #لبنان ما تعلموا من التجربة اللي عاشوها من ٣٠ سنة”.

وردت كارين على سماحة:”كارول يا مذوقة انتي، نحنا علينا نصرخ، علينا نقول وما نسكت بقى، كرمال أولادنا ،كرمال الله، كرمال الإنسانية، God bless you and your family”.


أحدث تعديل 24-08-2020 الساعة 16:15