نشر في 19-08-2020 الساعة 09:08

أعرب محبو النجمة الأمريكية “بريتني سبيرز” عن قلقلهم إزاء حالتها خاصة بعد منشوراتها الاخيرة، حيث أكّدوا أن فريقها هو من يتحكم بهذه المنشورات وأنها محجوزة.

وردت النجمة البالغة من العمر 38 عاماً على المعجبين بنشرها صورة جديدة لها ذات طابع زمني تثبت أنها التقطت مؤخراً وبذلك نفت بأنها محبوسة وغير قادرة على النشر.

وظهرت بريتني في الصورة وهي ترتدي كروب توب باللون الأزرق والمطبوع عليه زهور صغيرة نسّقته مع بنطال أبيض وأظهرت ملامحًا جدية في الصورة مختلفة عن سلوكها المتحمس.

وعلّقت بريتني على الصورة بقولها: “فقط لكي تعرفوا أن هذه الصورة ليست قديمة تحققوا من التاريخ في الجزء العلوي من الصورة الثانية”، حيث ظهر طابع زمني يؤرخ الصورة إلى 1:26 صباحاً في 6 أغسطس.

ولكن لا يبدو أن هذه الخطوة قد أرضت معجبيها، فعلّق أحدهم عليها: “حقيقة أنك تحتاجي إلى نشر تاريخ لاثبات أن الصورة حقيقية تبدو مريبة نعلم جميعاً أن شخصاً ما يدير حسابك”، وأضاف آخر: “أنتم لا تستطيعون خداعنا هذه ليست بريتني”.


أحدث تعديل 19-08-2020 الساعة 09:11