نشر في 05-08-2020 الساعة 14:40

تعرض منزل النجمة اللبنانية دانيلا رحمة، إلى تكسير ودمار نتيجة الانفجار الذى وقع أمس فى العاصمة اللبنانية بيروت، معربة عن حزنها الكبير مما حدث لبلادها وبيتها، قائلة ” منزلي تدمر ولكن قلبي تدمر أكثر .. يارب ساعد كل الناس ويارب ساعد لبنان.. لا يمكن أن ننسى هذا اليوم”.

وشهدت بيروت بالأمس انفجار مخزن المرفأ الذى تسبب فى موجة انفجارية هائلة طالت عنان السماء، تشابهت فى شكلها لتلك الموجة الانفجارية التى خلفتها قنبلة هيروشيما وناجازاكى في نهاية الحرب العالمية الثانية في 1945، لتشكل سحابة سوداء ونيران برتقالية اللون، حجبت شمس النهار لبرهة، عن أعين اللبنانيين”.. هذا ما أظهرته مقاطع الفيديو المختلفة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى لانفجار خزان فى مرفأ بيروت، عصر أمس، الثلاثاء.

شكل الانفجار مشهدا مخيفا لم تشهده لبنان من قبل حتى فى الاعتداءات السابقة، حيث هزّ كل أنحاء العاصمة اللبنانية وطالت أضراره كل الأحياء وصولا إلى الضواحي، وتساقط زجاج عدد كبير من المباني والمحال والسيارات، حتى بلغ صداه فى قبرص المواجهة للبنان على بعد 240كم، افترش الإسفلت بالضحايا، وسقط حتى كتابة هذه الأسطر نحو 100 شهيد وألاف الجرحى، وهى أرقام مرشحة للزيادة الساعات والأيام المقبلة.


أحدث تعديل 05-08-2020 الساعة 14:41