نشر في 27-06-2020 الساعة 10:34

تستعد المخرجة سارة وفيق لاستئناف تصوير مشاهد فيلمها الجديد “مش أنا” بطولته تامر حسني، وذلك بعد فترة طويلة من التوقف بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

وتعاين المخرجة أماكن تصوير المشاهد، ومن المقرر أن تستأنف التصوير مطلع شهر يوليو الجاري، خاصة بعد قرار مجلس الوزراء بفتح السينمات والمسارح بنسبة تشغيل 25%.

وانتهت المخرجة قبل أزمة كورونا من تصوير عدد كبير من المشاهد داخل المملكة العربية السعودية ويتبقى لها ما يقرب من أسبوع تصوير في عدد من الأماكن المتفرقة بالقاهرة.

وسيكون التصوير وسط الإجراءات الاحترازية التى قررتها الدولة للوقاية من فيروس كورونا داخل لوكيشن التصوير، حفاظًا على سلامة جميع العاملين، مشيرا إلى أن الشركة المنتجة للعمل لم تحدد حتى موعد نهائى لطرح العمل فى السينما حتى الآن.

ويعمل تامر حسنى في الوقت الحالي على الانتهاء من تسجيل الأغنية الدعائية الخاصة بالفيلم استعدادًا لطرحه في السينمات وبدء الدعاية الخاصة به خلال الفترة المقبلة تمهيدًا لطرحه للجمهور.

توقف فيلم “مش أنا” خلال الأشهر الماضية بسبب انشغال عدد من أبطاله بأعمال موسم رمضان الماضى وانتشار فيروس كورونا، وهو أول فيلم مصري يتم تصويره بين مصر والسعودية.

يشارك في البطولة الفنانة حلا شيحة والتي تعود من خلاله إلى شاشات السينما بعد غياب 13 عامًا منذ آخر أفلامها “كامل الأوصاف” الذي قدمته مع الراحل عامر منيب، ويشارك أيضًا، وماجد الكدوانى وسوسن بدر، وهو من تأليف تامر حسني وإخراج سارة وفيق.


أحدث تعديل 27-06-2020 الساعة 10:34