نشر في 09-05-2020 الساعة 16:39

تشارك النجمة اللبنانية ريتا حرب في السباق الرمضاني وتخوض المنافسة في مسلسل “ضرب الرمل”. وهي تؤدي دور البطولة إلى جانب الفنّان السعوديّ خالد عبد الرحمن “شقير” حيث تجسّد شخصيّة “ثريّا” وهي سيّدة لبنانيّة ذكيّة وحاضرة تُغيّر حياة زوجها رجل الأعمال السعوديّ، حيث تطلّ بثلاث مراحل من حياتها، من هنا لوكاتها المختلفة. في حين تلعب الممثلة أميرة محمد دور الزوجة الأولى وقد صوّرت جزءاً من العمل، في حين لم تتمكّن من تصوير الجزء الثاني بسبب الأوضاع المستجدّة على إثر انتشار فيروس كورونا ووجودها خارج البلاد. ترافق “الميرة” زوجها “شقير” في فترة لم يكن فيها مستقرّاً على الصعيد المادي، وحين يقرّر أن يتزوج “ثريا”، ترفض الإنتقال معه إلى المنزل الثاني متمسّكة بالبيت الذي كانا يعيشان به في الحارة الشعبية. ولكن ما أثار الإستغراب في اليومين الماضيين، هو انتشار فيديو لأميرة على مواقع التواصل الاجتماعي تلوم فيه المخرج ماجد الربيعان على ترتيب الأسماء في تتر المسلسل، مشيرةً إلى أن المخرج وضع اسم “فنان” آخر قبل اسمها، ما اعتبرته إهانة لها وخصوصاً وأن لها باع طويل في مجال الفن وخبرة 14 عاماً في التمثيل في حين أن الاسم الذي سبق اسمها، هي التجربة الأولى له في السعودية. فهل تقصدت أميرة الإشارة الى الممثلة ريتا حرب بطريقة غير مباشرة ومن دون أن تسميّها خصوصاً وأن اسم ريتا يرد في المرتبة الثانية بتتر العمل بعد اسم الفنان القدير خالد عبد الرحمن؟ اضافة إلى ذلك أن ريتا وكما وقّعت منذ البداية عقدها كبطلة في هذا المسلسل نظراً لحجم الدور الذي تلعبه وأهمية مساره الدرامي. يُذكر أنّ أحداث هذا المُسلسل الروائيّ تتناول تحوّلات المُجتمع السعوديّ على مدى أكثر من ثلاثة عقود ولغاية العصر الحالي بقالب دراميّ عصريّ، فيننقل الواقع بعمق وسلاسة من خلال حبكة دراميّة اجتماعيّة”. تجدر الإشارة إلى أنّ المُسلسل مأخوذ من ثلاثيّة “ضرب الرمل” للروائيّ محمّد المزيني وهو من إنتاج هيئة الإذاعة والتلفزيون قناة SBC ومُنتج مُنفّذStudio 11.

المصدر : نواعم


أحدث تعديل 09-05-2020 الساعة 16:39