نشر في 04-05-2020 الساعة 15:19

تصدر اسم الفنان هشام سليم وأبنته “نورا” مواقع التواصل وقائمة البحث فى موقع “جوجل” بعد كشفه في تصريحات تليفزيونية عن إجراء ابنته لعملية تحول جنسي وأصبحت ذكر بعد أن كانت أنثى واسمها الآن نور، قائلًا: “بنتي نورا بقت ابنى نور وربنا اللي عايز كده وهي بتتحول جنسيًا حاليًا، وأنا مستغربتش أبدا أنها تتحول جنسيًا لأنها من ساعة ما اتولدت وأنا كنت شايف إن جسمها ولد وكنت علطول بشك في الحكاية دي“.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يشارك هشام سليم الجمهور بطبيعة حالة ابنته، حيث نشر من قبل صورة له معها تجمعهما، معلقا عليها “أيوة دي بنتي اتولدت كدة والحمد لله على كل شئ”.

وتابع هشام سليم، فى تصريحات تليفزيونية خلال استضافته ببرنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة إيناس الدغيدي: “فى يوم من الأيام قالت لي أنا عايشة في جسم غير جسمي وكان وقتها عمرها 18 سنة ودلوقتي 26 سنة”، مؤكدًا أن قرار ابنته بالتحول الجنسي لذكر شجاعة منها خاصة أننا نعيش في مجتمع يرفض مثل هذه العادات.

وأكد الفنان هشام سليم، أن جميع أسرته تعامل ابنته الآن على أنها ذكر ويشجعونها على استكمال حياته كولد الآن، معبرًا عن دعمه لأي أسرة تعاني من هذه الأزمة قائلاً: “عايز أقول الله يكون في عون الابن اللي كده أو البنت، ويكون في عون أهلها، وأنا كأب مهما حولت مش هقدر أفكر زي ما ابني بيفكر الآن”.

وأوضح سليم أن علاقته بأبنائه كانت متوترة حينما كانوا أطفال ولكن الآن العلاقة أصبحت قوية، قائلاً: “ولادي بيحبونى ويمكن مكنوش بيحبوني زمان بس لما كبروا وعرفوني حبوني، وكانوا الأول مش بيحبوني عشان كنت بحاول أربي فيهم حاجات وأفهمهم على عادات قديمة بس مكنوش فهمنها ولما كبروا فهموها”.


أحدث تعديل 04-05-2020 الساعة 15:19