نشر في 08-01-2020 الساعة 13:59

انضم الابن البالغ من العمر 29 عاماً إلى والده النجم “توم هانكس” وثلاثة من إخوته إلى حفل توزيع الجوائز غولدن غلوب يوم الأحد الماضي حيث تم تقديم جائزة Cecil B. DeMille للنجم توم هانكس.

ونشر شيت مقطع فيديو لنفسه بينما كان على السجادة الحمراء وهو يتحدث بلغة الباتو الجامايكية وهي لغة إنجليزية مع تداخلات وتأثيرات إفريقية، لتقوم والدته بالتعليق على الفيديو: “ربما كان هذا أفضل ما أضحكنا الليلة”.

 

 

وبالرغم من إعجابها بابنها إلا أن المتابعين لم يتفقوا معها في الرأي حيث تركتهم هذه اللقطات الغريبة في حيرة من أمرهم فعلّقق أحدهم: “لماذا يتحدث ابن توم هانكس بلغة الباتو؟”، وأضاف آخر: “هذا أمر فوضوي ومقلق للغاية!”.

وأشار أحد المتابعين بقوله: “إنه يحرج جميع أفراد أسرته ولا يبدو هو نفسه سيئاً”، وأصرّ أحدهم: “أحياناً تسقط التفاحة من الشجرة وتتدحرج من التل إلى أسفل الوادي”.

وبالرغم من الهجوم العنيف عليه إلا أن شيت دافع عن نفسه  يوم أمس الأثنين ونشر مقطعصا آخر عبر حسابه على انستغرام وهو يغادر متجر العصير بينما كان يقول: “استيقظت في الصباح ورأيت ردات الفعل حول الفيديو، أظهروا بعض الاحترام للهجة الكاريبية في الفيديو” ووضع 17 رمزًا للعلم الجامايكي.

 

 


أحدث تعديل 08-01-2020 الساعة 14:00
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!