نشر في 11-11-2019 الساعة 19:33

واجهت المغنية العالمية مادونا ردة فعل كبيرة من جمهورها هذا الأسبوع بعد أن بدأت حفلها الموسيقي المقرر ليلة الخميس الماضي في الكولوسيوم ، متأخراً ساعتين تقريبًا.

 

 

 

كان من المقرر أن يبدأ العرض في الساعة 10:30 مساءً ، لكن التقارير تفيد بأن مادونا لم تدخل المسرح حتى بعد منتصف ليل الجمعة.

وقرر العديد من جمهورها الذهاب إلى المحكمة ورفع دعوى قضائية ضد نجمة الغناء الأمريكية مادونا بعد تغيير موعد حفلها حسبما ورد بموقع news3lv.

 

 

 

تزعم نيت هولاندر، التي رفعت الدعوى الجماعية في محكمة ميامي ديد الأسبوع الماضي، أنها اشترت ثلاث تذاكر بقيمة إجمالية قدرها 1024.95 دولارًا لحضور جولة مادونا “مدام إكس” في ميامي بيتش فيلمور في 17 ديسمبر. لكن بعد شهور، تغيير وقت بدء العرض، مما غيبه عن الحفل.
تشير الدعوى لسمعة مادونا السيئة التي تمتد لسنوات طويلة بسبب تأخرها لساعات عن الحفلات الموسيقية، وأن العرض الافتتاحي لجولة “Madame X” بدأ متأخرًا ساعتين ونصف. وتقول الدعوى إن “لايف نيشن قد غيّرت أوقات البدء الرسمية للبرامج اللاحقة بسبب هذ التأخير.
وقالت نيت هولاندر إنّ التذاكر التي اشترتها لحفلة مادونا القادمة في الـ17 من ديسمبر والتي تقام في ميامي بيتش انخفضت قيمتها بشكل كبير بسبب تغير الوقت.
وأضاف أنه دفع مبلغ 1024.95 دولار لثلاث تذاكر وأن محاولته لاسترداد الأموال تم رفضها، والآن ينضم إليه بعض العملاء في الدعوى.
ووفقًا لتقرير صادر عن “TMZ”، يقاضي نيت مادونا وشركة Live Nation؛ لأنه يدعي أنه خسر مالًا، بسبب انخفاض قيمة التذاكر بسبب تأخر وقت البدء، وأنه تم رفض استرداده المال، وهو الأمر الذي كان سخيفًا على حد قوله، ويقوم نيت بضم مجموعة من المعجبين الغاضبين الآخرين إلى دعواه، ويقاضي مادونا للحصول على تعويضات.

أحدث تعديل 11-11-2019 الساعة 19:33
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!