نشر في 27-10-2019 الساعة 11:04

تعرضت الممثلة الروسية فالنتينا سيدوروفا لهجوم شرس من قبل جراحة التجميل الخاصة بها أثناء تواجدها في عيادتها لإجراء بعض التعديلات على شفتيها والظهور بشكل أكثر أناقة.

 

وكانت “فالنتينا” قد نشرت مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعى انستجرام ظهرت فيه والدماء تسيل من جبهتها ورأسها، حيث أكدت تعرضها للاعتداء على يد جراحة التجميل”أوليسيا سوكولان”، أثناء جلسة تجميل داخل عيادتها.

 

 

وأشارت “فالنتينا”أن خلاف وقع بينها وبين الطبيبة “سوكولان” عندما أرادت استخدام مادة كيميائية لا تحمل علامة تجارية، وعند رفضها لذلك دخلت معها في جدال طويل حتى انتهى بها الأمر إلى الاعتداء عليها وإصابتها بجروح متعددة.

وبحسب ما أوردته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن “فالنتينا” تقدمت بشكوى إلى الشرطة وتم إدخالها إلى مستشفى بوتكين في موسكو حيث تم تشخيص إصابتها بكسر في الأنف وإصابة في الرأس وارتجاج في المخ.

وتقول الممثلة الروسية “فالنتينا”: “سألت عن سبب عدم وجود علامة تجارية على المادة الكيميائية، فأجابتني : لابد أن تثقي بي، وعندما رفضت ذلك، حاولت طردي من المكان، وشرعت في توجيه الضربات أثناء استخدامي الهاتف لتوثيق مايحدث”.


أحدث تعديل 27-10-2019 الساعة 11:04