نشر في 11-02-2019 الساعة 09:29

يُصادف اليوم ذكرى ميلاد الاسطورة الكوميدية الممثلة ذات الاصول اللبنانية ماري منيب حيث يحتفل محرك البحث “google ” بذكرى ميلادها، وهو اليوم الموافق 11 فبراير بالذكرى الـ114 لميلادها.

وغير محرك البحث “google ” واجهة المحرك الرئيسية، بصورة كاريكاتورية للفنانة الراحلة ماري منيب.

 

 

ولدت ماري سليم حبيب نصرالله، والشهيرة بماري منيب في بيروت في عام 1905، جاءت مع أسرتها إلى مصر وسكنت في حي شبرا بمدينة القاهرة.

 

 

بدأت موهبتها الفنية في سن صغيرة، كانت بدايتها كراقصة في الملاهي ثم بدأت حياتها الفنية في ثلاثينيات القرن العشرين على المسرح، انضمت إلى فرقة الريحاني عام 1937 وتوالت أعمالها في المسرح السينما وقامت ببطولة أفلام سينمائية عدة، واشتهرت بأداء دور الحماة التي تحاول التدخل بين ابنتها وزوجها فتفسد الأشياء ثم تنسحب عن حياتهما، وظلت تعمل بالمجال الفني لـ35 عامًا.

 

 

اشتركت الفنانة ماري منيب في العديد من الأفلام السينمائية التي تمثل علامات في تاريخ السينما المصرية والعربية، ومن أهمها بابا أمين، سي عمر، والمليونيرة الصغيرة، واشتهرت بدور الحماة المتسلطة.

 

 

وكانت أجمل إفيهاتها الفنية: “اسأليني أنا.. ده أنا مدوباهم اتنين”، و”انتي اشتغلي إيه” و”بلا نيلة” و”اهري يا مهري وأنا على مهلي”، حيث ارتبط اسم ماري منيب في أذهان المصريين والعالم العربي بدور “الحماة” خفيفة الظل.

 

 

كانت آخر مسرحياتها “إبليس”، ونقلت إلى المستشفى أثناء تصويرها ولم تستطع استكمال المسرحية بسبب مرضها، وتوفيت بعد 4 أشهر من مرضها في 21 يناير 1969.


أحدث تعديل 11-02-2019 الساعة 09:29