بريتني سبيرز تروج لفيلمها الوثائقي يعرض أزمتها مع والدها


كشفت الشركة المنتجة للفيلم الوثائقي المنتظر Britney vs Spears ، عن الملامح الأولي للفيلم الذى سيسرد معاناة النجمة العالمية بريتني سبيرز فى أزمتها مع والدها، وجاءت المقطع الدعائي الاولي للفيلم عبارة عن تسجيل صوتي مدته 18 ثانية لنجمة البوب.

ونشرت الصفحة الرسمية للشركة المنتجة، المقطع الصوتي الأول منذ قليل عبر موقع تويتر، والذى جاء عبارة عن رسالة صوتية من سبيرز للمحامي الخاص بها عام 2009، ومن المتوقع أن يتم طرح الفيلم عبر الشبكة الامريكية يوم 28 سبتمبر، قبل موعد المحكمة التالي لسبيرز المقرر لها يوم 29 سبتمبر، الفيلم الوثائقي من إخراج إيرين لي كار، وتم بدء العمل عليه منذ أكثر من عام، وكانت قد  رفضت الشركة المنتجة طلب Variety التعليق على المشروع.

يأتى هذا بعد ان فاجأت سبيرز متابعيها بحذف حسابها على موقع انستجرام مما جعل كثيرين يتكهنوا بأن الأمر يتعلق بمشكلة ما، إلا أن موقع CNN بدوره نشر تقرير حول الأسباب أوضح فيه الأمر مؤكداً أن بريتنى سبيرز التي احتفلت بخطبتها مؤخراً أقدمت على تلك الخطوة، بناء على رغبتها في عدم التفاعل مع متابعيها بنفس الصورة.

وأضاف التقرير استناداً إلى مصادر مقربة من بريتنى سبيرز أنها تعتزم الفترة القادمة التركيز على حياتها بصحبة خطيبها بجانب مشاريعها الفنية.

يأتى هذا فيما طلب والد بيرتنى سبيرز، رسميا من المحكمة إنهاء الوصاية المفروضة على ابنته منذ سنوات فيما يخص حياتها الشخصية وشئونها المالية على حد سواء، وذلك بعد 13 عاما بين المحاكم والفضائح ستتخلص المغنية العالمية بريتني سبيرز من وصاية والدها، حسبما نشرت مجلة people


Beirutcom.net