“بين السما والأرض” الحلقة 3 : هاني سلامة محارباً للافكار المتطرفة.. احداث قبل عامين من حبسهم بالأسانسير


انطلقت الحلقة الثالثة من مسلسل بين السماء والأرض وحملت اسم “ياختي اسملتين” وبدأت الاحداث بمحاولة من في العمل تشغيل الأسانسير، ثم عاد الزمن سنتين الى الوراء لاستعراض جزء من حياة الأبطال قبل دخولهم الى الأسانسير.

 وتظهر سوسن بدر وهي تمثل احد المشاهد وبعد الانتهاء منه تتحدث مع المخرج بشأن الأفيش وترفض وجود نجوم معها عليه، كما يظهر الفنان هاني سلامه محاربا للأفكار المتطرفة، أمام احد الشيوخ المتشددين.

فيما يقوم عمرو صالح بتهديد فتاه بأن ينشر صورها معه، وهذا يجعلها تنتحر.

وبعدها تعود الكاميرا الي الاسانسير ويظهر بيومي فؤاد وهو يحاول ان يحل مشكلة الأسانسير.

بين السما والأرض مأخوذ عن قصة للروائي الكبير نجيب محفوظ، وتدور أحداث المسلسل حول يوم واحد لمجموعة من الأشخاص داخل المصعد الكهربائي، لكل واحد منهم حكاية مختلفة ويحدث لهم العديد من المواقف التي تجمع بين الكوميديا 

مسلسل بين السما والأرض سيعرض في رمضان المقبل وهو مكون من 15 حلقة، قصة نجيب محفوظ، سيناريو وحوار إسلام حافظ، إخراج محمد العدل، يشارك في بطولته هاني سلامة، درة، أحمد بدير، أحمد رزق، نجلاء بدر، يسرا اللوزي، محمود الليثي، أحمد السلكاوي وندى موسى

نشر المخرج ماندو العدل البوستر الرسمى لمسلسل بين السماء والأرض عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وعلق قائلا :”التجربة الأصعب في حياتي المهنية وكانت هتبقي صعبة جدا علي أي مخرج”.

وتابع ماندو العدل :” المسلسل ده تعبت فيه جدا جدا و عندي امل باذن الله انه يعجب الناس، كل التحية للعظماء الراحلين صناع الفيلم”.

كما طرح المنتج تامر مرسي البرومو الرسمي للعمل عبر صفحته على فيسبوك، وتخطى ال٥٠ الف مشاهدة.

اللافت في البرومو الأول للمسلسل، هو خطأ فادح وقع فيه صناع العمل المأخوذ عن قصة الأديب العالمي نجيب محفوظ، التي كتبها للسينما كل من «السيد بدير وصلاح ابو سيف»، واخرجه الأخير بالفيلم السينمائي الشهير المعروض في أواخر خمسينيات القرن الماضي. 

وتمثل الخطأ الفادح لمسلسل بين السما والأرض الذي يتناول هذه القصة مجددا في عمل درامي مستجد في الألفية الجديدة، بأن أشار صناعه في البرومو الأول، الى أنه ماخوذ عن (رواية) وليس قصة للأديب العالمي نجيب محفوظ. 


Beirutcom.net