زوج دنيا بطمة يتعرض للسخرية.. وبعد المؤتمرالصحفي تُتهم بالكذب


نشرت الفنانة المغربية دنيا بطمة، على حسابها الخاص في تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام”، مجموعة من الصور التي أظهرت من خلالها فرحها واحتفالها بإعلان براءتها وشقيقتها ابتسام من تهمة تسيير حساب فضائح المشاهير “حمزة مون بيبي”…

وبدت في إحدى هذه الصور وهي تستعرض الإطلالة التي اعتمدتها خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته برفقة محاميها عبد اللطيف بوعشرين في الدار البيضاء.

كما لفتت بطمة الأنظار بصورة ثانية ظهرت فيها مع زوجها المنتج البحريني محمد الترك، وعبّرت من خلال التعليق عليها عن امتنانها لدعمه لها وكتبت: “في يسار صدري. لك وطن. دمت لي شيئاً جميلاً لا ينتهي”.

ويُشار إلى أن الترك كان قد تعرّض للسخرية بسبب طريقة دفاعه عن زوجته خلال المؤتمر الصحافي حيث قال إنها ابنته وهو من تولّى تربيتها.

من جهة أخرى، تعرّضت بطمة لهجوم من الكثير من المتابعين، واتّهمتها قناة “شوف” المغربية بتلفيق الأكاذيب في ما يتعلق ببراءتها. وهو ما أشار إليه الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي حين قال في فيديو: “اليوم نحتفل بندوة البراءة التي عقدتها إحدى الفنانات في المغرب، رغم أنّها حُكمت بالسجن مدة سنة”. وأضاف: “خافوا الله، كيف تُعلن براءة في ندوة بينما القضية ما زالت قائمة وفي انتظار عرضها على محكمة النقض، وما تقوم به الفنانة من إيهام الجميع بالبراءة تريد من خلاله إيصال رسالة إلى دول الخليج، لكنه غير مجدٍ، إذ إنّ أهل الخليج والمغرب يعرفون الحقيقة”.

وكانت محكمة الاستئناف قد زادت عقوبة السجن التي أقرّتها المحكمة الابتدائية بحق بطمة من 8 أشهر إلى سنة.

وأعلن محامي بطمة عبداللطيف بوعشرين أنّ موكّلته بريئة من قضية حساب فضح المشاهير وابتزازهم “حمزة مون بيبي”، وأنّ الحكم الصادر بحقها يتعلق فقط بالشتم والسبّ.


Beirutcom.net