زوج نجوى كرم السابق يوسف حرب يكشف سبب انفصالهما


كشف المنتج يوسف حرب عن أسباب انفصاله عن شمس الاغنية اللبنانية الفنانة نجوى كرم، مؤكداً أن الزواج بأحد المشاهير يعد امراً صعباً للغاية.

وأوضح يوسف حرب أنه لم يتحمل أضواء الشهرة وطبيعة عمل نجوى كرم خاصة أنه شخص غيور للغاية وهو ما دفعه في النهاية للانفصال، مؤكداً أنهما كان يعيشان في وقت لم يستطيعا تحمل ظروف بعضها البعض.

وأشار إلى أنه  ما زال يحبها ويحترمها كصديقة، متابعاً :”أنا أحب نجوى كرم كثيرا وقلبها ما زال بأمان معي، انفصالنا سببه أنه جاء وقت لم أكن على قدر هذه العلاقة، في وقت مر علينا لم تستطع نجوى الحفاظ عليا، ولا أنا قدرت أن أحافظ عليها، ولا أريد أن ألومها، خاصة وأن الزواج من فنانة أمر صعب للغاية”.

وقال يوسف حرب: “لم أستطع تحمل الأضواء والشهرة المرتبطة بها خاصة وأني شخص غيور وهي أيضا كانت تغار علي كثيرا ومن هنا قررنا الانفصال ولكن ما زالت أحبها واحترمها فهي لم تذكرني بسوء ولا أنا أذكرها بسوء، ففي كل الأحوال نحن لم نرَ من بعضنا ما يجعلنا نكره بعضنا”.

يُذكر أنّ نجوى كرم أعلنت في عام 2000 زواجها من حرب الذي كان متزوجاً ولديه ثلاثة أطفال، ووقع الطلاق بينهما بعد عامين

وكشف يوسف حرب عن حصول بعض الفنانين والفنانات على الجنسية الكندية بمساعدته بعد أن عرفهم على محامية قائلا :”ساعدتهم، عرفتهم على المحامية، وأرشدتهم إلى أين يمكن أن يضعوا أولادهم، منهم من وضعوا أولادهم في المدارس، ومنهم من عاشوا فترة طويلة هناك.”.

وأضاف :”الفنانين الذين حصلوا على الجنسية هم كاظم الساهر، نجوى كرم ، نوال الزغبي، راغب علامة، وزوجة وأولاد عاصي الحلاني”، مشيراً إلى أن الجنسية الكندية كانت مجهزة للفنان عمرو دياب لكنه لم يذهب للحصول عليها وكذلك شيرين عبد الوهاب.


Beirutcom.net