توقف البحث عن رولا محمود في بريطانيا


تسبب اختفاء الفنانة المصرية رولا محمود في بريطانيا في إثارة حالة جدل كبيرة، إذ لم تظهر منذ مارس الماضي بعد أن أعلنت إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت صحيفة الوطن المصرية عن المهندسة ميرفت خليل رئيس اتحاد عام المصريين في بريطانيا، أن الاتحاد سيتابع الأمر، مؤكدة أنه سيتم إجراء عدد من الاتصالات لمعرفة حيثيات الواقعة ومتابعة أسباب اختفاء الفنانة المصرية.

وبعدها توقف البحث عن رولا منذ اختفائها على رغم محاولات أصدقائها المقربين ومرور 9 أشهر على ذلك.

قالت المهندسة ميرفت خليل رئيس اتحاد عام المصريين في بريطانيا، فى تصريحات إعلامية، إن البحث الرسمي عن رولا فى بريطانيا يستلزم وجودا قانونيا مكلفا من أسرتها للبحث، حتى الوقت الحاضر لم يتقدم أى شخص من أسرتها بطلب البحث عنها.

وأشارت مرفت إلى أن اتحاد المصريين لم يتوصل بعد عن أى معلومات عنها، نظرا لأن عددا كبيرا من المصريين لم يوقعوا على استمارات التسجيل لتواجدهم فى بريطانيا.

وكانت رولا محمود نشرت تغريدة على حسابها عبر تويتر أعلنت من خلالها إصابتها بفيروس كوورنا المستجد في مارس الماضي وقالت : “مساكم صحة وعافية، للأسف حالتي من سيئ إلى أسوأ، أنا أصبت بالفيروس رغم اتخاذي جميع الاحتياطات اللازمة”.

وأضافت: “للأسف النظام الصحي هنا في إنجلترا حاليًا مفعم بحالات كثيرة، ولا أعلم إذا كانوا حتي مستعدين لعلاجي، دعاؤكم أكيد هيساعدني، سأحاول الاستفسار في تغريداتي القادمة عن أي مكان للفحص بمنطقتي.. محبتي”.

وكان أحد أصدقاء الفنانة فجر مفاجأة بتوقعه أن تكون رولا، قد توفيت بالفعل بسبب فيروس كورونا، في ظل حالات الوفاة العديدة التي تشهدها بريطانيا منذ فترة، قائلاً: “حاولت الاتصال برولا أكثر من مرة عقب إعلانها إصابتها، وظل هاتفها يرن لفترة، كما أن تطبيق الواتسآب كان يستقبل الرسائل، ولكن بعد فترة توقفت الحياة فيهما، ولكن توقعي بما أني أعيش في انجلترا وأعلم ما حدث في تلك الفترة، هو أن رولا، قد توفيت خلال فترة موجة كورونا، والتي كان يجري فيها دفن الحالات المجهولة سريعا في مقابر خاصة”

رولا فنانة شابة شاركت في فيلم “معالى الوزير” مع النجم القدير الراحل أحمد زكى الذى عرض عام 2002، وشارك في بطولته لبلبة، كما شاركت رولا في مسلسل “كيد النسا” بطولة فيفى عبده وسمية الخشاب، عام 2011، إخراج أحمد صقر، وتأليف حسين مصطفى محرم.


Beirutcom.net