باسم ياخور يبكي متأثراً بلقاء شقيقتيه عبر الفيديو.. وهذا اول ظهور لهما

Last updated:

حلّ الفنان السوري “باسم ياخور”، ضيفاً على “برنامج هذا أنا” الذي يبث على تليفزيون “أبو ظبي، وخلال اللقاء أجهش بالبكاء،  بعد ان تلقى رسالة بالفيديو من شقيقتيه “ديما” و “داليا” تعبران فيها عن فرحتهما الشديدة بمشاهدته على الشاشة فى الأعمال الفنية.

وقال الفنان اثناء لقائه في برنامج “هذا أنا” الذي يبث على تليفزيون “أبو ظبي”: إن “ديما” شقيقته الصغرى وهي مهندسة تعيش فى أمريكا منذ 15 عامًا، ومتزوجة من طبيب متخصص فى جراحة القلب”. وعبر الفنان عن أشتياقه الشديد لهما حيث أنه لما يتمكن له رؤيتها منذ حوالي عشر سنوات نتيجة ظروف الحرب في سوريا .

كما تحدث شقيقته “داليا” و أكدت أنها تقيم في الوقت الحالي فى كندا، ودرست الأدب الفرنسي، وتتولى منصبًا بأحد البنوك الكندية، موضحًا أن شقيقتيه من النماذج المميزة والناجحة، وأنه فخور بهما. 

وأوضح الفنان أنه قابلها منذ عام كامل وهو آخر لقاء كان بهما. كما أوضح أنه يعاني كثيراً لأن أولادهم الصغار لا يعرفون بعضهم البعض نيجة الظروف وبعد المسافات بينهم.