نشر في 11-11-2020 الساعة 20:52

زارت الفنانة أصالة برفقة إبنتها شام الذهبي، اليوم الأربعاء، مؤسسة بهية للإكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي، حيث أشارت إلى أنها قررت أن تكون زيارتها بسيطة للسيدات في المؤسسة، فظهرت وهي ترتدي حجاب غطت فيه شعرها، وتكلمت مع الموجودين بطريقة إنسانية.

وأعلنت الفنانة أصالة عن تفاصيل إصابتها بشلل الأطفال وذلك أثناء زيارتها لمستشفى بهية، وقالت إنها كانت تعاني الكثير من الآلام الجسدية.

وألقت كلمة، قالت فيها “أنا لست هنا لأقدم الدعم النفسي، لأنني في هذه المرحلة بالذات أتيت كي أخذ منكم هذا الدعم، شق العلاج النفسي في أي شيء هو الأهم كي يكون التعافي أسرع”.

وأضافت أصالة خلال كلمتها، “الآلام الجسدية اللي بتيجي من الآلام النفسية هي الأقوى، قريباً بدي إجتمع فيكن بس علشان احكيكن عن الشق النفسي وعن تجربتي بكل الآلام اللي عشتها على جميع الأصعدة وكيف إحتفظت بهالقوة وهالمحبة، وكيف قدرت أخد من مكان وما ارميه بالبحر لأ حطوا بمكان تاني”، وتابعت “دائماً الخير موجود، أساساً الرجال بخافوا مني، حاسين بدي أعملن بيوم من الإيام شي، جايي هادا اليوم أعملن مظاهرة”.

واكملت : “أنا بقول الشخص الرديء اللي بيطلع من حياتنا أو غير الوفي أو غير النبيل، هي منحة إنو نحنا نكون من غير هالأشخاص، فبعرف إنو ألمه النفسي قاتل ومرعب، شايفين قديه أنا متألمة وطلباتي بالإهتمام صارت عالية وغير عادية، لأني عادةً بهتم كتير وبحب الإهتمام”، “أنا عيشت حالي ب bubble رسمته أنا وعشت فيه وصورته، وإنفجر هادا الـ Bubble فصرت وحيدة من وجهة نظري، وحيدة بهادا الألم مش عارفة كيف بدي إرجع لم حالي، وإرجع إبني جدار حقيقي يلي هو موجود أصلاً بس بدي إرجع شوفوا من أهل وقفوا جمبي، وطبعاً ولادي حبايب عمري، أصدقاء من كل مكان، فدائماً هيدي المحبة موجودة للدعم النفسي”.

وغنت أصالة خلال زيارتها “الحب والسلام”، حيث قالت “سأغني لكل ست حست إنها كل الدنيا لكل اللي حواليها”. 

كان نجل الفنانة السورية أصالة قد أعلن عن نتيجة تحليل فيروس كورونا الخاص به، عبر حسابه الرسمي على إنستغرام.

ونشر خالد الذهبي صورة من نتيجة التحليل التى ظهرت فيها سلبية المسحة، وعلق عليها:”الحمدلله”.

يذكر أن اصالة قد وجهت رسالة لابنها عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”.  


أحدث تعديل 11-11-2020 الساعة 20:54