نشر في 08-11-2020 الساعة 17:35

بعد ساعات معدودة من تداول خبر مقتل مغنى الراب كينج فون ” King Von ” بعد إطلاق النار عليه خارج ملهى ليلى فى أتلانتا، ألقت أمس شرطة أتلانتا القبض على تيموثى ليكس البالغ من العمر ( 22 عام ) واتهمته بقتل مغنى الراب، وفقا لتقرير نشره “اتلانتا جورنال كونستيتيوشن”، وقالت مارلا جين روكر، المتحدثة باسم إدارة شرطة أتلانتا ، لصحيفة أتلانتا جورنال-كونستيتيوشن و تناقلته العديد من المواقع مثل ” بيتشفورك ” أن قضية قتل مغنى الراب المولود فى شيكاغو “انتهت بهذا الاعتقال”.

وجاءت وفاة كينج فون بعد إطلاق النار عليه خارج ملهى ليلى فى أتلانتا فى وقت مبكر من صباح أول أمس الجمعة 6 نوفمبر، وهو الخبر الذى تصدر عدد كبير من المواقع العالمية ومن أبرزها ” CNN ” و”نيويورك تايمز”، والذى أكد بحث محققى جرائم القتل فى شرطة أتلانتا عن المسؤول عن الطلقات النارية القاتلة.

 ونجم الراب الراحل كينج فون ” King Von ” اسمه الحقيقى دايفون داكوان بينيت، وقد ولد فى 9 أغسطس 1994 فى شيكاجو، ومن أبرز الأغنيات التى قدمها و حققت نجاحا كبيرا : ” Took Her To The O ” و ” Crazy Story ” و ” Went Silly “، و غيرها .


أحدث تعديل 08-11-2020 الساعة 17:35