نشر في 18-10-2020 الساعة 15:16

حل الفنان سامر أبو طالب وخطيبته المطربة المصرية رنا سماحة ضيفين على برنامج “التاسعة” الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي على القناة الفضائية المصرية والقناة الأولى بالتليفزيون المصري.

حيث كشف الثنائي عن أسرار جديدة حول خطبتهما ومشوارهما الفني والشخصي، فقال سامر إنه كان سيء الحظ دائماً في برامج مسابقات المواهب، ماعدا “ذا فويس” كان نقلة له في حياته، رغم عدم اهتمامه به في بداية الأمر، وأكد أنه استفاد منه في الشهرة والخبرة، لكنه ظلم وقت خروجه من المسابقة.

وأوضح أنه كانت تربطه علاقة صداقة مع رنا منذ 13 عاماً، كانت فيهم الأقرب له ويستشيرها في كل تفاصيل حياته. وأن النقلة بينه وبين رنا كانت في شهر تموز (يوليو) الماضي وبدأت العلاقة تأخذ منحنى آخر غير الصداقة، مؤكداً أنه هو الذي بادر بعرض فكرة الارتباط على رنا ولم يخبرا أي شخص حولهما، وأنه صارحها لأول مرة بحبه في سيارته تحت منزلها وكأنه مشهد سينمائي.

وأوضحت رنا أن بداياتها الفنية كانت قبل ستار أكاديمي بمدة طويلة، فكانت تغني في الإذاعة المدرسية، ثم احترفت الغناء مع عدد من الملحنين الكبار، ثم التحقت بمعهد الموسيقى العربية ومازالت تدرس فيه.

وكشفت أنها تعرفت على خطيبها سامر ابو طالب قبل دخولها “ستار أكاديمي” أي قبل عام 2008، مؤكدة أن وقت معرفتها بسامر كان يتمتع بشهرة وطرح ألبومه الغنائي الأول باسم “مني لله”، كاشفة أنها تعتبر الصندوق الأسود لسامر، وتعرف عنه كل تفاضيل حياته، وما لا يعرفه الآخرون وعلقت مازحة: “مش هيعرف يلعب بديله”.

وأوضح الثنائي أن دخول الحب في علاقتهما والمشاعر جعلتهما في حالة من التخبط.


أحدث تعديل 18-10-2020 الساعة 15:16