نشر في 04-10-2020 الساعة 11:19

تحدَّثت المغنية الشهيرة “آلي بروك” بمنتهى الصراحة عن حياتها وكشفت تفاصيل شخصية في مذكراتها القادمة Finding Harmony، ومن بين هذه الأمور أنها بقيت عذراء حتى عمر السابعة والعشرين من عمرها.

وخلال حديث لها مع بودكاست “هوليوود رووف”، كشفت أنها تنتظر فقدان عذريتها لحين زواجها وذكرت آراء الآخرين حول الموضوع، فقالت: “لقد وضعت ذلك في كتابي، وتحدثت عن ذلك الموضوع، لقد كنت شجاعة لمشاركة ذلك. كنت سعيدةً حقًا لأنني تمكنت من مشاركة ذلك مع المعجبين والقراء، وأن أكشف لهم الاختيار الذي قمت به، وجعلهم يتلقونه كما يريدون الحصول عليه. كان الهدف من هذا الكتاب هو ترك قلبي الحقيقي يتألق”.

وفيما يتعلق بعلاقاتها الغرامية وكيف تقبَّل أحباؤها الأمر، أشارت عضوة فرقة “فيفث هارموني” أن الجميع احترم قرارها.

من جهة أخرى، مرَّت المغنية بلحظات من السخرية والإنكار من قبل الآخرين، لكنها حملَّت مشاعر الألم في قلبها.

وعلى صعيد آخر، ناقشت “آلي بروك” التعليقات غير المهنية والمهذبة التي أبداها بعض المديرين التنفيذيين في مجال الموسيقى خلال وقت سابق من حياتها المهنية؛ ففي إحدى المرات طلب منها أحدهم القدوم إلى مكتبه وحال وصولها عرض عليها لباسًا تحتيًا مُثيرًا مٌشيرًا إلى أنه سيبدو جميلًا عليها، في تلك اللحظة شعرت بالإهانة والإذلال المصحوبة بمشاعر الاشمئزاز.

في ذلك الوقت، لم تكن تمتلك السلطة للكشف عما تعرضت له عكس الآن، فقد خرجت العديد من الحركات النسوية التي تطالب بالعدالة للمرأة، والتي تكشف السمعة السيئة لبعض أشهر المخرجين والمنتجين وأصحاب النفوذ .

يذكر أن مذكرات “بروك” ستطرح في الـ13 من شهر أكتوبر المقبل.


أحدث تعديل 04-10-2020 الساعة 11:20