نشر في 12-09-2020 الساعة 20:44

توفي المخرج المصري علي رجب وذلك بعد ان شعر بتعب شديد اثناء توجه الى منزل الشاعر أحمد شتا وذلك عن عمر يناهز 56 عاما. 

حددت اسرة المخرج الراحل على رجب موعد صلاة الجنازة وذلك بعد أن وافته المنية منذ قليل عن عمر يناهز 56 عاما بعد شعوره بتعب شديدة أثناء توجهه إلى منزل الشاعر احمد شتا.
وقررت أسرة المخرج الراحل ان تقيم جنازته اليوم حيث يتم الصلاة عليه بعد العشاء بمسجد المنيل الكبير بالمنيل وبعدها سيدفن فى الاسكندرية مسقط رأسه. 

ولد “علي رجب” فى 25 مارس 1964, بمدينة اﻷسكندرية. ودرس الهندسة بجامعة اﻷسكندرية. لكنه كان يهوى الفن فقرر التحول للأخراج.

فعمل في بدايته كمساعد مخرج فى العديد من اﻷفلام مع عدد من المخرجين منها فيلم “مجانينو” للمخرج “عصام الشماع” عام 1993, وفيلم “دانتيلا” للمخرجة “إيناس الدغيدي” و “حسن وعزيزة قضية أمن دولة” للمخرج “أسامة فريد” عام 1999. 
وفى عام 2000 قام بإخراج أول أفلامه “شجيع السيما” الذي قام ببطولته “أحمد أدام”, تلاها بعدها عدة أفلام منها “صايع بحر” و “خالتي فرنسا” و “بلطية العايمة” عام 2008. كما أن له مسلسلا وحيد “الوديعة والذئاب”. يقوم “رجب” حاليا باﻹعداد لفيلمه الجديد “قلب بريء”.

– كان اخر أعمال علي رجب فيلم كويتي بعنوان “خميس وجمعة” في عام 2017. 

– كان اخر اعماله داخل مصر فيلم “ركلام” فى عام 2012 والذى شهد خلاف حاد بينه وبين الفنانة رانيا يوسف التى اتهمته بمجاملة الفنانة غادة عبد الرازق على حساب مشاهدها. 


أحدث تعديل 12-09-2020 الساعة 20:47