نشر في 07-09-2020 الساعة 12:04

طرحت الفنانة ديزني اليوم فيلم “مولان” الجديد من خلال منصتها الرّقمية باسم “ديزني بلس”، وذلك بعد أن جهزت لإطلاقه في مارس الماضي عبر حدث ضخم والسجادة الحمراء في لوس أنجلوس، ومع ازمة كورونا تغيرت الامور، وتأجل الفيلم إلى شهر سبتمبر، حيث تم طرحه رقميًا ولم يتم طرحه في صالات السينما العالمية.

و”مولان” هو فيلم من قائمة افلام الاكشن، تم تصويره من خلال شخصيات حقيقية، ويُعد النسخة الآدمية لهذا الفيلم الذي قامت ديزني باطلاقه لأول مرة في عام 1998 حمل نفس الاسم، بإخراج المخرجة النيوزيلاندية “نيكي كارو”.

ويتوقع أن يكون فيلم مولان هو ضربة هذا الصيف بالاضافة الى جانب فيلم Tenet للمخرج “كريستوفر نولان”.

وبناءا على تقرير الخبراء، فإن إلغاء إطلاق الفيلم بصالات السينما العالمية في شهر يوليو وأغسطس ونقله عبر المنصات الرقمية سيكون مكلفًا جداً على ديزني.

حيث سيتمكن المستخدم لمنصة ديزني بلس امكانية مشاهدة الفيلم بعدد لا محدود في حال كان مشتركًا بالمنصة بقيمة 34.99 دولار.

ويستطيع المستخدم مشاهدة الفيلم على المنصة مجانًا افي الرابع من سبتمبر.

أما بالنسبة لتكلفة الفيلم، فقد رصد مبلغ مالي 200 مليون دولار لانتاج فيلم مولان، وهذا جعله من أضخم الافلام التي يتم إخراجه من قِبل امرأة.


أحدث تعديل 07-09-2020 الساعة 12:04