نشر في 28-08-2020 الساعة 13:35

قد تكون ميغان ماركل واحدة من اكثر الشخصيات شهرة في العالم، لكن هذا الشيء لم يمنعها من التعرّف على كل النجوم والشخصيات المعروفة على مستوى العالم.

ونشر مقطع دعائي قصير على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهر يوم الثلاثاء يُظهر فيه ميغان وهي جالسة تتحدث مع الناشطة غلوريا ستاينم حول حقوق المراة وتمثيلها وأهمية صوتها.

وبدت دوقة ساسكس سابقاً متحمسة خلال محادثتها لغلوريا حيث كانتا تجلسان في فناء خلفي للمنزل، إذ يعتقد المتابعون أنه الفناء الخلفي لمنزل مونتيسيتو الجديد الخاص بميغان وهاري والذي قاما بشراءه الشهر الماضي.

ويُظهر مقطع الفيديو ميغان ماركل وغلوريا وهما تجلسان على كراسي خشبية تحت ظل الشجرة وبينهما مسافة كبيرة التزاماً بقواعد التباعد الاجتماعي، حيث كانت القطة تظهر باللونين الأبيض والأسود.

https://twitter.com/MAKERSwomen/status/1298360494315667458

وفي لقطة أخرى انضم الكلبين الخاصين بميغان لجلستهما حيث كانا يتجولان بين ميغان وغلوريا ويستلقيان أمامهما بينما كانت الدوقة تواصل حديثها مع غلوريا.

وفي بداية المقطع رحّبت غلوريا بميغان ماركل بعودتها لوطنها فقالت: “ميغ مرحباً بك في منزلك أنا سعيدة جداً لأنك في المنزل”، لترد عليها ميغان: “وأنا أيضاً سعيدة لأسباب عديدة”.


أحدث تعديل 28-08-2020 الساعة 13:35