نشر في 24-08-2020 الساعة 21:07

تعتبر الفنانة المغربية جليلة من أكثر الوجوه إثارة للجدل بسبب عدة مواضيع أبرزها علاقة الحب التي جمعتها مع الفنان المصري تامر حسني.

عُرفت جليلة للعالم العربي بسبب علاقتها السابقة بـ تامر حسني وصديقتها القديمة بسمة بوسيل والتي هي الزوجة الحالية وأم أولاد تامر.

كانت جليلة قد أكدت أنها عاشت قصة حب كبيرة مع تامر حسني إلا أن بسمة صديقتها كانت قد سرقته منها، وعلقت جليلة في أحد البرامج حول هذه العلاقة بأنها خرجت من حياة تامر حسني منذ زمن ولن ترجع إليه، وأنها ارتكبت خطأ كبيرًا بحق نفسها عندما أدخلت الفنان إلى حياتها، وتابعت: “عندما أدخل رجلًا إلى حياتي يجب أن يكون رجلًا، هذه كانت نقطة سوداء في حياتي”.

الفنانة المغربية كانت قد أُتهمت بالفسق والفجور من قبل صالح الجسمي وكان صالح قد شارك منشور جاء فيه “الدور الجاي على واحدة (جليلة) الحيا تدعي أنها عراقية والعراق بريء منها وتروج بين الفاسقات أمثالها أن عندها فيديو علي وحنشوف من اللي بيضحك بالآخر، انتبهي جيدا فأنت تحت مجهري”، وعلقت جليلة وقتها بـ لا أظن أن صالح يقصدني فأنا أحترمه ولم يحدث بيننا سوء تفاهم سابقاً.

شاركت مساء أمس جليلة فيديو من داخل إحدى العيادات لتعلن أنها قد خضعت لعملية تصغير للصدر وبالتحديد تصغير حجم حشوات السيلكون التي كانت قد وضعتها سابقاً لتبدو بشكل أجمل على حسب وصفها.

https://www.instagram.com/p/CEPTXC6BDLU/?utm_source=ig_embed

الفيديو أثار الجدل بين الجمهور والذي اعتبر أنه من غير المهم أن تشارك هذه التفاصيل مع الجمهور وسخر البعض منها بأنها وضعت ما تم إزالته من حشوة السيليكون في مؤخرتها.


أحدث تعديل 24-08-2020 الساعة 21:07