نشر في 14-08-2020 الساعة 14:52

يخطط المخرج السويدي “أندرس ويبيرغ” إنهاء حياته المهنية في مجال الفنون البصرية بإطلاق أطول فيلم في تاريخ السينما Ambiancé ، فمن المقرر أن يصل مدته لـ 750 ساعة؛ ومن المقرر أن يعرض في دور السينما حول العالم لمرة واحدة فحسب ثم ستدمر جميع النسخ، إذ يتعين على من يرغب بمشاهد الفيلم حجز مقعد في دار السينما لمدة 30 ساعة.

ويدور الفيلم  التجريبي حول فنانين على شاطئ البحر في جنوب السويد، ويوصف على أنه حكاية حيث “المكان والزمان متشابكان في رحلة شبيهة بالحلم خارج الأماكن”. 
ولا يعتبر الفيلم فيلماً روائياً بالطبع، إذ سيكون من الصعب على متابعيه التركيز مع شخصياته ومع الحبكات الدرامية والجمل الحوارية المعبرة عن أحداثه، وإنما هو أقرب لنوعية الأفلام الوثائقية الموسيقية، حيث تدور فكرته في عالم سريالي يختلط فيه الحلم بالحقيقة.
وفي وقت سابق، أطلق المخرج السويدي “أندرس ويبرغ” مقطعًا دعائيًا لفيلمه الوثائقي القادم Ambiancé والذي تصل مدة لـ7 ساعات.
ومن المقرر عرض الفيلم في الـ21 ديسمبر هذا العام.

ويجدر الإشارة إلى أن فيلم  Ambiancé  ليس الفيلم الوحيد الذي تقاس مدته بالساعات والأيام،


أحدث تعديل 14-08-2020 الساعة 14:52