نشر في 11-08-2020 الساعة 19:51

أعلنت سفارة  قطر، في بيان، منذ يومين أنّ السفير القطري محمد حسن جابر الجابر تفقد وقائد الجيش العماد جوزاف عون المستشفى الميداني القطري في مستشفى الروم، بحضور الدبلوماسيين ووفد من قيادة الجيش.

وأطلع قائد الفريق التابع للجيش القطري السفير الجابر وقائد الجيش على عملية التشييد والبناء، مشيراً إلى أنّ المستشفى الميداني القطري الذي يتم تجهيزه بالمعدات والمستلزمات الطبية الكاملة، سوف يباشر استقبال الجرحى والمتضرّرين اعتباراً من الثلثاء المقبل.

وكان في استقبال سعادة السفير خلال زيارته التفقدية الفريق الطبي والتقني القطري وضباط من الجيش اللبناني ومسؤولون في مستشفى الروم.

ويعد المستشفى الميداني أحد مستشفيين تبرعت بهما دولة قطر للبنان لمواجهة كارثة تفجير مرفأ بيروت الذي وقع الثلاثاء الماضي وأوقع مئات القتلى وآلاف الجرحى.

وتواصل فرق الإنقاذ القطرية أعمالها في الميدان لمساعدة لبنان على لملمة جراحها تنفيذاً لتوجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حيث وجه سموه بتسيير جسر جوي إلى بيروت يحمل معدات وتجهيزات طبية للمساعدة في جهود الإغاثة لضحايا التفجير الدامي.

وقد وصلت منذ ايام شحنة مساعدات إغاثية وطبية ضمن الحملة الإنسانية لإغاثة لبنان أطلقها الهلال الأحمر القطري تحت شعار “لبنان في قلوبنا”، وذلك في إطار الاستجابة الإنسانية العاجلة للهلال الأحمر القطري للمساعدة في تخفيف الآثار الإنسانية التي نتجت عن تفجير مرفأ بيروت، وسيتم توزيع هذه المساعدات بالتنسيق مع الجمعية الوطنية اللبنانية.


أحدث تعديل 21-08-2020 الساعة 10:43