نشر في 07-08-2020 الساعة 16:06

نشر الفنان جاد شويري قطع فيدو عبر حسابه الشخصي على إنستغرام، تظهر فيه خبيرة في علم البدائل الطبيعية مريم نور ، في أول دقائق من وقوع فاجعة انفجار مرفأ بيروت ، ولكن من دون صوت. حسبما جاء في موقع فوشيا.

ويبدو أن مريم نور  كانت في الفيديو تقول كلاماً غير مفهموم، أو أنها تهذي بطريقةٍ استغربها الكثيرون من أثر الصدمة، إذ علق جاد على الفيديو بالقول: “شوية مزح مع دموعنا. مريم نور على ساسين اول دقايق الفاجعة: اولكن اجو الكائنات ياخدوني؟ في واحد أصلا من الـ nasa بيناتنا”.

وأثار الفيديو هذا الكثير من ردود الفعل لدى متابعي الفنان اللبناني، حيث طالب بعضهم جاد بحذف المقطع معتبرين أن بنشره لما قالته بهذه الطريقة يتنمر على سيدةٍ كبيرةٍ بالعمر، فيما راح آخرون يبررون تصرفها بأن المصاب كبير وبأن ما فعلته كان من تأثير الصدمة.

بينما رأى جزءٌ آخر منهم أن الموقف طريف، ولا داعي لكل ما يثار حوله، إذ قال أحدهم: “على قولت اسعد وجودة من ضيعة ضايعة ضحكتني بعز الحزن ههههه، الله يتلطف بالكل يا رب والله المصيبة مو سهلة”.

وبعد تباين ردود الأفعال تلك، قرر الفنان اللبناني تعديل تعليقه ليضيف: “نرحب بمغادرة أي شخص يشعر بالإهانة من هذه النكتة غير المؤذية من صفحتي وعلى الفور… هذه امرأة تسخر من كل شخص..كانت على ما يرام عندما تم تصويرها..الآن، لدينا كارثة نعتني بها”.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا


أحدث تعديل 07-08-2020 الساعة 16:06