نشر في 10-07-2020 الساعة 11:22

نشر الفنان محمد رشاد فيديو في حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور، إنستقرام، علق فيه على أزمة احتكاره التي تسببت في تهديده بالحجز على منزله، وذلك بعد فيديو زوجته لإعلامية مي حلمي، والذي ظهرت فيه وهي تبكي.

blank

وقال محمد رشاد في الفيديو إنه حاول حل المشكلة بكل الأشكال والطرق خلال السنوات الماضية دون أن يتسبب ذلك في ضرر لأي طرف من الأطراف دون حل.

 وفضل رشاد عدم كشف أي تفاصيل جديدة غير التي قالها في الفيديو أو التي أعلنت عنها زوجته مي في الفيديو الخاص بها، مؤكداً على أنه في حال التوصل إلى طريق مسدود سيكشف عن تفاصيل الأزمة كاملة.

ويواجه محمد رشاد أزمة كبرى بسبب شرط جزائي في عقد احتكار، تسبب في تهديده بالحجز على منزله ما لم يسدد ما نص عليه العد والبالغ قيمته 5 ملايين جنيهاً.

وظهرت مي حلمي زوجته في فيديو نشرته على صفحتها الشخصية بموقع إنستقرام قالت فيه: “لما تصحى من النوم  من غير أي سابق إنذار، وتلاقي حد عايز يحجز على بيتك ويدمر اسمك وحياتك هتعمل إيه، أنا بدعم جوزي وبقول كفاية وقف حال فينا بقى، فيه قضية وعشان العقد وحاجة تبع شغل محمد رشاد في الغنا والمبلغ كان 5 مليون وفضل المبلغ يطلع وينزل وأنا معرفش بقى كام”.

وأضافت: “فيه ناس هدفها في الحياة إنها تأذي وبس،  وعايز يأذي رشاد، ده واحد لسه بيبتدي حياته ده 30 سنة، حاول يكلم ناس كتير ويقسط المبلغ وده كل اللي همه أنه يشوف البني آدم الطيب ده محبوس، ليه هخبي حاجة زي دي النهاردة وانتوا شوفتوا بدايتنا مع بعض وحبنا خناقتنا وكل حاجة، تخيلي تصحي من النوم في بيتك اللي انتي تعبتي عشان تبنيه.. عايز تدخل تاخد اللي في البيت خده، بس سيبنا في حالنا”.

وكشفت مي حلمي في الفيديو وهي تبكي، إن الشخص الذي يهددهما لم يقف فقط عند مطاردة رشاد، وإنما استخدم علاقاته لمنعها من العمل هي الأخرى قائلة: “كفاية وقف حاله فيه وفيا، وأنا مكنتش أعرف، بسبب علاقاتك وأصحابك بتكلم فلان إني مشتغلش تعالى خد اللي انت عايزه بس سيبنا في حالنا، لما انت كارهه مضيت معاه ليه، مالك ومال شغلي مالك ومال حياتي، هو يا جماعة عايز ينفذ حكم على رشاد بسبب الغناx، رشاد عنوانه في طنطا مالك ومال بيتي أنا! جه عايز يكسر الباب هنا بدون سابق إنذار، ليه عايز تحبسه ليه عايز تأذيه وتأذينا في أسمينا وشغلنا وحياتنا، عشان شرط جزائي غنا في عقد 4 سنين كفاياك وقفت حاله”.

المصدر ليالينا


أحدث تعديل 10-07-2020 الساعة 11:24