نشر في 30-06-2020 الساعة 19:25

ما زالت الفنانة المصرية عبلة كامل تلتزم الصمت إزاء ما تداولته وسائل إعلامية بشأن اعتزالها التمثيل، مساء الأحد، فيما لم تتمكن نقابة المهن التمثيلية من الوصول إليها بعد تغيير أرقام هواتفها المحمولة خلال الآونة الأخيرة.

وتوجهت «الرؤية» بسؤال المقربين من عبلة كامل عن حقيقة اعتزالها، وخاصة أنها مبتعدة عن الأضواء قبل عامين، وتحديداً منذ تقديمها للجزء الخامس من مسلسل «سلسال الدم»

وكانت البداية مع الفنان المصري أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، الذي أكد عدم امتلاكه معلومة واضحة عن اعتزال عبلة كامل، وبالتالي لا يُمكنه الحديث عن شأن غير واضح بالنسبة إليه.

ومن جانبه، قال الفنان المصري أحمد كمال، طليق عبلة كامل ووالد ابنتيها، إنه ليس لديه معرفة بشأن اعتزال عبلة كامل التمثيل، ولكنه تمنى أن تكون هذه الأنباء شائعة ليس أكثر.

وفي السياق ذاته، قال المخرج المصري مصطفى الشال إنه لا يعلم شيئاً عن عبلة كامل منذ تعاونهما في الجزء الخامس من مسلسل «سلسال الدم»، لاسيما أنها تحيط نفسها بسياج من الخصوصية عقب انتهائها من تصوير أعمالها الفنية.

وأضاف: لم يسبق أن تحدثت معي عبلة بشأن اعتزالها التمثيل وقت التصوير، وبالتالي لا أملك معلومة عما يُثار بشأن اعتزالها، وكل ما أستطيع قوله إنها فنانة كبيرة أثرت الفن المصري بالعديد من الأعمال التلفزيونية والسينمائية المميزة.

ومن ناحية أخرى، أبدى السيناريست مجدي صابر استياءه الشديد مما نسب إليه من تصريحات تفيد بحديث الفنانة عبلة كامل معه في مسألة اعتزالها أثناء تصوير «سلسال الدم 5»، مؤكداً على عدم حديث الأخيرة في هذا الشأن معه من قريب أو بعيد.

وأضاف: لم أتحدث مع عبلة كامل منذ فترة طويلة، نظراً لقيامها بتغيير أرقام هواتفها المحمولة، حيث حاولت الاتصال بمديرة أعمالها ولكنها لم ترد على اتصالاتي الهاتفية.


أحدث تعديل 30-06-2020 الساعة 19:25