نشر في 07-05-2020 الساعة 21:03

وقع صناع أوبريت “انتوا لها” الكويتي، في خطأ ، إذ وضعوا صورة بشار الأسد في طفولته على أنها صورة للشيخ أحمد الصباح أمير الكويت في طفولته.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الصورة معربين عن غضبهم من الخطأ، متسائلين عن سبب وجود صورة بشار في طفولته فى مقدمة الأوبريت، معتبرينه خطأ ضخم وجسيم في عمل فني بمثل هذه الضخامة.

وفي سياق متصل نشرت الفنانة السورية أصالة مقطعا من غنائها لأحدث أعمالها الغنائية ممثلة في أوبريت وطني جديد لدولة الكويت بعنوان “أنتوا لها”، وذلك عبر حسابها على إنستغرام، وهو الأوبريت الذي يشهد مشاركة من جانب نجوم آخرين مثل حسين الجسمي، وماجد المهندس، ونبيل شعيل، وبلقيس فتحي، وراشد الماجد، وسناء الخراز، ومحمد المسباح، ونوال الكويتية.

وعلقت أصالة على الأوبريت بكتابة “تشرّفت بمشاركتي بالعمل المليان محبّة ووفا وفخر.. لوطن جمع كلّ تلك المعاني.. حفظ الله أوطاننا وأهلنا وأحبّتنا.. في كلّ بقعة منّ بلادنا الطيّبة.. ولأهلي في الكويت كلّ محبّتي واشتياقي.. علّنا نلتقي قريبا”.

وما إن كتبت أصالة تلك الكلمات حتى انهالت عليها تعليقات كثيرة من قبل متابعيها ومعجبيها خاصة من دولة الكويت ممن أثنوا عليها ووجهوا كلمة للكويت عبر التعليقات على البوست التى نشرته أصالة.


أحدث تعديل 07-05-2020 الساعة 21:03