نشر في 06-05-2020 الساعة 21:19

كشفت النجمة العالمية دوا ليبا أن البومها الأخير ” Future Nostalgia ” و الذي حقق نجاح كبير فور إطلاقة شهر مارس الماضي ، كان من الممكن إلا يرى النور إذا لم تبتعد النجمة الشهيرة البالغة من العمر ( 24 عاما ) عن كل منصات وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة ” تويتر ” و ” فيس بوك ” ، فبمجرد أن ابتعدت عنهم بدأت ليبا العمل باجتهاد كبير علي كل التفاصيل الخاصة بالألبوم ، و هو ما أكده موقع ” nme ”  . 

وأشارت ليبا أيضا إن إطلاق الألبوم وتحقيقه الكثيرمن النجاحات في ظروف انتشار فيروس كورونا الذي يهدد العالم يعد بمثابة مؤشر عن أهمية التباطؤ وتقييم كل خطوة وأخذ بعض الوقت وبعض الصبرمع أنفسنا  . ولمن لا يعرف أن دوا ليبا لم تعد تستخدم حسابها الشخصي علي موقع ” تويتر” لكنها مازالت تستخدم حسابها علي ” إنستجرام ” .


أحدث تعديل 06-05-2020 الساعة 21:19