blank

إليسا ومعجبوها يعربون عن حبهم لفيديو المدون الباكستاني سرمد إقبال على تويتر


نص : ألين جورج

blank

أحدثت نجمتنا “ملكة المشاعر” اليسا ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام الأخرى بأغنيتها ” هنغني كمان وكمان” حيث تغني في فيديو شات مع نجمة عربية أخرى هي هيفاء وهبي.

وهذه الأغنية ليست كمثيلاتها من الأغاني التي غنتها إليسا من قبل؛ حيث انعزلت إليسا في بيتها كما انعزل الآخرون  نتيجة لوباء كورونا، وفي تلك الأغنية غنت من منزلها لتلخص كل آمالنا جميعاً في أن ينتهي الحجر قريباً. تهدف الأغنية إلى مساندة العزل الاجتماعي بجانب تعزيز الأمل خلال أزمة فيروس كورونا من خلال موسيقاها وكلماتها الدافئة. إليسا كانت مستمتعة بكل كلمة تغنيها حيث تظهر في الفيديو الخاص بها وهي تتراقص بينما تشاهدها هيفاء وتستمع لها باهتمام صديقة وفية وعاشقة للموسيقى. قوبل الفيديو بحماس شديد وحصد أكثر من 2.5 مليون مشاهدة حتى هذه اللحظة.
كانت إليسا ولا تزال نجمة كبيرة ليس فقط في لبنان ولكن في العالم العربي والشرق الأوسط بأكمله وهو ما يعني امتلاكها لقاعدة جماهيرية كبيرة من متحدثي العربية. يعجب بها الملايين ويتحمسون في كل مرة تصدر لها أغنية جديدة؛ ولكن هذه المرة وجدت إليسا معجباً باكستانياً هو مدون إلكتروني اسمه سارمد إقبال، الذي قبل من كل شغاف قلبه تحدي إليسا الموحد لفيديو الأغنية الجديد وأصبح واحداً من أشد معجبيها. المدون الباكستاني سارمد إقبال هو مدون مشهور بكتاباته في عدة قضايا في منافذ الأخبار العالمية ومنها: إنترناشونال بوليسي دايجست- موجز السياسة الدولية، وذا نيشن – الأمة، وذا تايمز أوف إنديا – صحيفة تايمز الهندية، وصحيفة بازفيد الأمريكية، وغيرها الكثير. سارمد معروف أيضاً بأعماله المنشورة في باكستان. طلبت إليسا من معجبيها أن يصوروا فيديوهات مماثلة لأنفسهم وهم يستمتعون بتشغيل أغنيتها بينما هم معزولون. بعيداً عن كل معجبيها العرب. قام المدون الباكستاني سارمد إقبال غير العربي والذي لا يفهم العربية ولا يتحدث بها بإنجاز تحدي الفيديو ورفع الفيديو الخاص به على حسابه على تويتر )   (@sarmadiqbal7)
في 28 أبريل 2020 في تغريدة:
حيث قال: ” أنا مدون باكستاني غير عربي ومن الأشد المعجبين بأعمالك؛ وأدخلت التحدي الخاص بك إلى باكستان وجنوب آسيا، وهذه هي أفضل أغنية عن الحجر.”
في غضون ساعات من هذه التغريدة بدأ سارمد في الحصول على الإعجابات وإعادات التغريد والتعليقات المليئة بالحب من جمهور إليسا على تويتر. أعجبت إليسا نفسها أيضاُ بالتغريدة في إشارة منها لتقديرها لتلك اللفتة الطيبة والجميلة التي قام بها المدون سرمد إقبال. أعرب جمهور إليسا الذي عرف بالإليشانز عن حبهم لسرمد بسبب نشره لتحدي إليسا في باكستان على الرغم من أنهم يتحدثون الأوردية وليس العربية. مرة أخرى يظهر لنا جلياً كيف أصبح عالمنا صغيراً بعد ظهور منصات مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر حيث يتبادل المدون الباكستاني إشارات لطيفة مع نجمته العربية المفضلة. في الفيديو الذي نشره سرمد يظهر مستمتعاً بالأغنية حيث يتراقص جسده منسجماً مع كلمات الأغنية واللحن الصادر من صوت إليسا العذب.

Tweet by Pakistani Blogger Sarmad Iqbal : https://twitter.com/sarmadiqbal7/status/1254872898642288640?s=20