نشر في 02-05-2020 الساعة 12:39

أكد الفنان أحمد فلوكس خلال لقائه ببرنامج “شيخ الحارة والجريئة” الذي تقدمه المخرجة إيناس الدغيدي على شاشة القاهرة والناس أنه أنقذ الفنانة هنا شيحة بعد الطلاق من الحبس بعد وقوعها في أزمة كبيرة.

وأضاف أحمد فلوكس أنها لو كانت محله لفعلت نفس الشئ، مشيرا إلى أنه يكن لها كل تقدير، ولا سيما بعدما وقفت بجانبه فترة مرضه.

وكان أحمد فلوكس قد صرح خلال الحلقة أن هنا شيحة كانت زوجته وظلت تتردد عليه فى المستشفى أثناء تصوير فيلم الديزل مع الفنان مع محمد رمضان، لافتا إلي أنه لم يتدخل في عملها خلال فترة الزواج، ولكنه لم يكن مرحبًا باشتراكها في هذا الفيلم.

وكان والد هنا شيحا وأحمد فلوكس قد أدلا بتصريحات صحفية يوم 10 أغسطس عام 2018 ينفيان فيها أى ارتباط قد حدث بين العائلتين، وفى هذا التوقيت كان فيلم الديزل كان قد انتهى تصويره بالكامل.
وتعود هنا شيحة لموسم الدراما الرمضانية هذا العام من خلال مسلسل شاهد عيان أمام النجم حسن الرداد، وتقدم فيه دور ندى، زوجة تحمل عبئًا من الماضي، ويتعرض زوجها لمفاجأة عائلية تقلب حياته وتؤدي به إلى دائرة من الشكوك بكل من حوله.


أحدث تعديل 02-05-2020 الساعة 12:40