نشر في 10-11-2019 الساعة 11:44

ووفقاً لمجلة Life & Style Weekly تمكنّت الفنانة الروحية “أليكسندرا غرانت”  وكانت أليكسندرا هي الداعم والسند للنجم “كيانو ريفز” وذلك بعد وفاة صديقته السابقة جنيفر سيم إثر حادث سيارة مروّع، فهي شخصية روحانية وحساسة ولطيفة وهي التي بنت ثقة النجم بنفسه.

 

 

 

واشتهر كيانو بكونه خاصاً جداً ومحتفظ بحياته الشخصية ككتاب مغلق وقد تمكن أليكسندرا من فعل ما لم تستطع أي امرأة أخرى فعله فهي واحدة من الأشخاص القلائل الذين تمكنوا من إقناع كيانو بالانفتاح على مشاعره وماضيه.

 

 

 

وبحسب مصدر قريب صرّح: “لقد كان كيانو في هذا المكان المظلم لفترة طويلة لكن نظرة أليكسندرا الإيجابية ودعمها لعبا دوراً كبيراً في مساعدته على تغيير حياته”، وأضاف المصدر: “يقول البعض أنها لم تسرق قلبه فحسب بل أنقذته أيضاً”.

وذكر الموقع Life & Style Weekly بأنهما يقضيان الكثير من الوقت معاً وكانت تسافر معه عندما كان يروّج لفيلمه الجديد .

ويشار إلى أنه لا أحد يعلم متى بالضبط تحوّلت علاقة صداقتهما إلى حب لكنهما شوهدا خلال وقت سابق وهم يمسكان بأيدي بعضهما في لوس أنجلوس بينما في لقطة أخرى كانا يتناولان عشاءً رومانسياً في إيطاليا.


أحدث تعديل 10-11-2019 الساعة 11:44