نشر في 06-11-2019 الساعة 19:28

تحدثت النجمة البريطانية “إيما واتسون” في لقاء زاخم بالمواضيع المُثيرة والشيّقة مع الناشطة “باريس ليز” لصالح عدد ديسمبر من مجلة “vogue ” بنسختها البريطانية، كشفت “إيما واتسون” مساعيها الرومانسية بعدما رُصدت تتبادل القبلات مع رجل مجهول الهوية الشهر الماضي، وأوضح: “أنا أواعد، لكن لا وجود لفرد محدد”، يبدو أنها لا تحبذ استخدام لقب “العزباء”، بل تفضل استخدام مصطلع “علاقة ذاتية”، إذ ترغب في التخلص من لقب مُرتبط بالوعي الخاطئ.

 

 

 

وبعيدًا عن المصطلح الذي اشعل مواقع التواصل الاجتماعي، تطرّقت “واتسون” إلى قصص جنسية مُحرجة، فاستذكرت ممارستها  الجنس مع رجل على أنغام موسيقى فيلم “Harry Potter”، كما ناقشت عملها كناشطة في مجال المساواة بين الجنسين، والاستدامة، والجدل الدائر حول كونها نسوية بيضاء.

 

View this post on Instagram

❤️🌳🍁❤️

A post shared by Emma Watson (@emmawatson) on

 

 

وباعتبارها على أعتاب الثلاثين، تحدَّثت بمنتهى الصراحة حول الضغوطات التي تواجهها جراء الأفكار والمفاهيم السائدة حول ما يتوجب عليه ان تكون عليه حياتك في هذه المرحلة العمرية، تقول: “تساءلت لما يثير الجميع ضجة حول بلوغ عمر الثلاثين، أحسست بالقلق والتوتر لأني بعمر الـ29، حينها أدركت أن السبب يعود للتدفق الهائل للرسائل اللاواعية، فإذا لم تكن قد بنيت منزلاً، ولم يكن لديك زوج وكنت تبلغ الـ 30 فأنت لست مستقرا، وتمتلك قدرا كبيرا من القلق”.

 

View this post on Instagram

❤️🌳🍁🦌

A post shared by Emma Watson (@emmawatson) on

 

ولم تكن واتسون الأولى التى أطلقت عبارات غريبة من نوعها بخصوص الارتباط، فأطلقت الممثلة الأمريكية “غوينيث بالترو” مصطلح “فك الارتباط الواعى” على مصطلح “الطلاق” بعد انفصالها عن حبيبها المغني الشهير “كريس مارتن” عام 2014.


أحدث تعديل 06-11-2019 الساعة 19:28
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!