نشر في 30-09-2019 الساعة 21:09

روى شقيق الفنان الجزائري الراحل محمد الخامس زغدي، عبد الجبار زغدي، خلال مكالمة هاتفية مع تلفزيون “النهار” عن الأسباب الحقيقية وراء وفاة شقيقه، التي تضاربت بشأنه الأنباء ما بين مصرعه طبيعيًا وبين مقتله.

وقال عبدالجبار، إن شقيقه لفظ أنفاسه الأخيرة حين سقط من أعلى العمود الكهربائي الذي أمام منزله، مُبينًا أنه لجأ إلى صعود هذا العمود لنسيانه مفتاح المنزل.

 

 

وأضاف عبدالجبار، أن كاميرا المراقبة المتواجدة أمام منزل الفقيد، بيّنت حقيقة الحادث، حيث لم يمت مقتولاً كما أدعى البعض، مؤكدا أن عائلته شاهدت تفاصيل الحادث الذي أودى بحياته وتأكدت من حقيقة وفاته.

وكشف شقيق الفنان الراحل، أن آخر لقاء له مع شقيقه كان أمس، حينما تجولا سويًا على متن السيارة ولم يتوقع ما حدث له.

وجدير بالذكر أن وفاة الفنان الشاب محمد الخامس، فجع بسببها الوسط الفني بالوطن العربي، وأيضًا مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كان النجم الشاب أحد نجوم برنامج “فنان العرب” و”ألحان” و”شباب3″، وتألق في عدة مسابقات فنية، كما أطلّ في برنامج “آراب أيدول” في العام 2013 ونال إعجاب لجنة التحكيم.


أحدث تعديل 30-09-2019 الساعة 21:09