بالفيديو- بالفيديو- زوجة وائل جسار تكشف تفاصيل قصة الحبّ وهربها معه قبل عرسها بأيام


صرّحت ميراي زوجة الفنان اللبناني وائل جسار عن قصة زواجهما وهربها معه من أهلها قبل عرسها بأيام لتتزوج منه.

قالت خلال لقائهما في برنامج “توأم روحي” من تقديم نيشان، إنها كانت تحب صوته كثيرا وأصرت أن تحضر حفلا له، وفعلا حدث هذا الأمر ووقتها لم تقترب منه أو تطلب التقاط صورة معه.

حكت أن قصة حبها لوائل جسار استمرت لـ7 سنوات، حدث فيها أمور كثيرة منها ابتعادهما عن بعضهما وخطبتها لشخص آخر.

وتذكرت ما حدث وقتها أنها عندما خطبت لشخص آخر كانت صريحة معه من البداية وأخبرته أنها تحب رجلا آخر، لكنه أصر أن يكمل معها الطريق، وفعلا بدأت تحاول أن تعيش حياة جديدة، ومر عامين لم تلتق فيهما بوائل جسار، لكنه كان يحاول التواصل معها.

فيما حكى وائل جسار أنه قرر الابتعاد عنها لأنه كان لا يزال في بداية طريقه ولم يكن ليجعلها تعيش حياة مستقرة، لكن بعد فترة عندما تحسنت ظروفة قرر أن يعود للتواصل معها.

حكى أنه مر عامين قررا فيهما الانفصال وهي خطبت لشخص آخر، لكنه تواصل معها حتى أنه عندما قدم أغنية “مشيت خلاص” اتصل بها ليُسمعها الأغنية ويبكي.

وقبل زواجها بـ9 أيام كانت ميراي تزور زوجة أخيه، وهي صديقتها في نفس الوقت، وهناك التقيا ووقتها قرر وائل جسار أن يصارحها أنه لن يستطيع العيش بدونها وقررا الزواج.

استكملت ميراي جسار حكايتها، وقالت إنها في هذا الوقت اتخذت قرارها وتحدثت مع والدها واعترفت له أنها تحب شخصا آخر منذ 7سنوات وأنه مسلم وفنان.

رفض والدها ما قالته رفضا تاما حتى أنه ضربها لأول مرة في حياتها، ولم يكن رفضه فقط لاختلاف الديانة ولكن لأنه فنان.

أصرت ميراي على موقفها وهربت مع جسار، وأصيب والدها بوعكة صحية دخل على إثرها إلى المستشفى، لكن هذا لم يمنعها من الهرب مع حبيبها، ليتزوجا ويثمر هذا الزوج عن طفيلن.

أكدت ميراي أنها لم تندم على ما فعلته وتحب دائما أن تحكي هذه القصة لابنيها وستظل تحكيها وتكتبها حتى يعرفها أولاد أولادها فيما بعد

 

https://www.youtube.com/watch?v=ubw5sRkAjB4

 

 


Beirutcom.net