نشر في 17-05-2019 الساعة 17:37

كشف آسر ياسين حقيقة فبركة برنامج «رامز في الشلال» الذي يقدمه رامز جلال، بعد الشائعات التي انتشرت عبر السوشيال ميديا حول فبركة حلقته أمس الخميس.

كتب آسر ياسين تغريدة عبر تويتر، ردًا على تساؤل رامز جلال في حلقة أمس الذي قال فيه: «إيه اللي انت لابسه ده يا آسر» ليرد عليه آسر قائلًا: «واحد رايح يتعمل فيه مقلب يلبس ايه؟! بدلة مشجَرة»، في اسقاط من آسر على البدلة التي يرتديها رامز في البرنامج.

ودفعت التغريدة الأولى بعض من النشطاء في التكهن بأن آسر ياسين كان على علم بالمقلب لذلك قرر أن يرتدي ملابس مريحة وليست رسمية، ما جعل آسر يرد بتغريدة أخرى قال فيها: «فين زلة اللسان ديه؟ هو أي تلكيك علشان نموت الافيه وخلاص .. طيب واحد رايح برنامج مسابقات وماكنش عارف انه مقلب يلبس ايه!! چاكتة شجر».

كان آسر ياسين، وقع ضحية في مقالب برنامج «رامز في الشلال» لـ رامز جلال، أمس الخميس، ليكون الضحية رقم 11 في البرنامج الذي يذاع عبر قناة mbc مصر الفضائية، عقب الإفطار مباشرة.

ويبدأ المقلب ﺑﺎﺳﺗﺿﺎﻓﺔ ﻓرﯾﻖ اﻟﺑرﻧﺎﻣﺞ ﻷﺣد ﻧﺟوم اﻟﻔن أو اﻟرﯾﺎﺿﺔ أو اﻹﻋﻼم، ويتم ﺗوﺻﯾﻠﮫ إﻟﻰ ﻣﻛﺎن ﻣﺎ في إحدى جزر شرق آسيا حيث يتعرض لمغامرة غير متوقعة، وﻣن ھﻧﺎ ﺗﺑدأ اﻹﺛﺎرة واﻟرﻋب ﻟﻠﺿﯾف، ﺛم تظهر “غوريلا مُفترسة” من بين الأشجار والأدغال، بصورة غير متوقعة أﻣﺎم اﻟﺿﯾف بعد ما يظن أنه قد نجا وهو ما يُزيد من فزعه وخوفه

وتقوم فكرة برنامج “رامز فى الشلال” على ظهور رامز جلال خلال البرنامج ، متخفيًا في زي غوريلا بين الأدغال، بينما ضحاياه من النجوم يقاومون الأمواج، وتدافع المياه في الشلال، قبل أن يواجهون مصيرهم أمام الغوريلا المصطنعة، ليقوم «رامز» في النهاية بنزع الماسك من وجهه، ويكشف عن شخصيته للضحايا، الذين انهالوا عليه بالضرب.


أحدث تعديل 17-05-2019 الساعة 17:37
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!