جو معلوف..من طفل يتيم الى مدافع عن حقوق الاطفال فسفير لاتحاد حماية الاحداث

نشر في 12-04-2019 الساعة 02:28

تم تعيين الاعلامي ومقدم برنامج “هوا الحرية” جو معلوف سفيرًا لجمعيّة الاتحاد لحماية الأحداث في لبنان، برعاية وحضور وزيرة الداخلية والبلديّات السيّدة ريا الحسن .

واشاد الامين العام للاتحاد بأداء معلوف ومتابعته للقضايا المتعلقة بالاحداث من دون تمييز مع المراجع المختصة من وزارات ومحامين.

وروى معلوف، في كلمة القاها خلال الحفل، الظروف الصعبة التي عاشها على مدى ١٨ عاماً بعيدا من والدته، وكيف تحول الى مدافع عن حقوق القاصرين، وشدد على اهمية حماية الطفل في عائلته وعلى كيفية حماية الاطفال الذين حرموا من عائلتهم خصوصاً مع ما يتعرضون له من تحرش واغتصاب واهمال.

ووجه تحية لقضاة الاحداث، متحدثا عن مشكلة التقصير بحق الاحداث وما يتعرضون له اضافة الى غياب الاصلاحيات، داعيا الى بناء مجتمع سليم.

وشكر معلوف اسرة الـ LBCI وعلى رأسها الشيخ بيار الضاهر للدعم الذي يقدمونه له في هذا الاطار.

من جهتها، اشادت وزيرة الداخلية ريا الحسن بمعلوف وبعمل الاتحاد، واكدت ان “حماية الاحداث تعني الجميع لان هذا الجيل هو مستقبل لبنان ومسؤوليتنا ان نحميهم ليحصلوا حقوقهم من تعليم وطبابة.”

وتناولت ايضا مسألة سجون الاحداث مشيرة الى انها بحاجة الى خطة وطنية شاملة بتعاون الجميع من مسؤولين ووزارات لتنمية قدراتهم واعادة تأهيلهم، وشددت على دور المجتمع المدني واتحاد حماية الاحداث واليونيسيف، وتعهدت بمساعدة وزارة الداخلية في هذا المجال.

اما رئيسة الاتحاد اميرة سكر، فشددت في حفل العشاء السنوي للاتحاد الذي اسس منذ ٨٣ سنة، على دور العائلة في الحفاظ على الاحداث وحمايتهم واحترام حقوقهم، واكدت ان اختيار جو معلوف جاء نتيجة متابعته ودعمه لتحصيل حقوق الاحداث وحمايتهم.


أحدث تعديل 12-04-2019 الساعة 09:10